البندر يكشف عن تفاصيل الاتفاق مع دايو ويؤكد: ما جرى مع الشركة الصينية هو استئناس بالرأي فقط

محلي
  • 16-12-2020, 19:09
+A -A

بغداد - واع

كشف وزير النقل ناصر حسين، اليوم الأربعاء، عن تفاصيل الاتفاقيات مع الشركتين الصينية والكورية بشأن ميناء الفاو، مؤكدا أن قرار 63 لمجلس الوزراء يؤهل شركة دايو للعمل بميناء الفاو الكبير.
وقال حسين في لقاء متلفز لبرنامج المحايد لقناة العراقية الإخبارية وتابعته وكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "ميناء الفاو يمثل مستقبل الأجيال المقبلة، حيث إن جميع المراحل التي مر بها ميناء الفاو في السنوات السابقة لا تؤهلنا للقول بوجود ميناء"، لافتا الى أن "قرار 63 لمجلس الوزراء يؤهل شركة دايو للعمل بميناء الفاو".
وأضاف، أن "موقع ميناء الفاو استراتيجي ولا يؤثر على أي ميناء آخر"، مبينا أن "شركة دايو ستنفذ خمسة مشاريع أساسية في ميناء الفاو".
وتابع، أننا "نأمل في الجلسة المقبلة لمجلس الوزراء التصويت على منح الصلاحية للتوقيع مع دايو"، موضحا أن "الوزارة أصرت على عمق 19 متراً لأنه يساعد في دخول أكبر البواخر للميناء".
وأشار الى أن "ما حصل مع الشركة الصينية هو استئناس بالرأي فقط"، مبينا أننا "طالبنا الشركة الصينية بكتاب توثيق من الحكومة الصينية لكنها لم ترد".
وبين أن "شركة دايو ستنفذ بعض المشاريع الصغيرة بطريقة التبرع من قبلها"، كاشفا عن "وجود انقسام سياسي ونيابي بين الشركتين الصينية والكورية".
وأردف، "أتمنى أن لا يصبح ميناء الفاو منصة للمزايدات من قبل السياسيين"، لافتا الى أنه "في حال لم يصوت مجلس الوزراء في الجلسة المقبلة على الميناء سنعود لعرض المشروع من جديد".
وأشار الى أن "تغريدة السيد مقتدى الصدر حول ميناء الفاو داعمة لإنجاز المشروع".
وفي ما يخص التشكيلة الحكومية علق حسين، أن "التشكيلة الحكومية الحالية تعد فنية أكثر من كونها سياسية".