العراق يخفض صادرات النفط بمقدار 220 الف برميل

اقتصاد
  • 18-03-2019, 05:56
+A -A

بغداد- واع 
أعلن وزير النفط ثامر الغضبان ،عن خفض العراق صادرات النفط بمقدار 220 ألف برميل يوميا مقارنة بشهر شباط، مؤكدا التوجه إلى خفض الإنتاج في شهر نيسان بشكل أكبر.
وقال الغضبان في بيان تلقته وكالة الانباء العراقية (واع)،اليوم الاثنين ،إن "الوزارة تخطط لزيادة في خفض صادراتها خلال شهر نيسان في، بغض النظر عن أي حقول النفط نتحدث لكن الانخفاض سيكون ضمن المشروعات التي تعمل فيها الشركة الوطنية، وأيضا في عقود خدماتها،وفي شهر اذار الحالي ، قمنا بتخفيض صادرات النفط بشكل كبير، بمقدار 220 ألف برميل يوميا؛ مقارنة بشهر شباط".
واضاف ، خلال مشاركته في الاجتماع الثالث عشر للجنة الوزارية المشتركة لمراقبة اتفاق خفض الإنتاج، بين منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك)، وكبار المنتجين من خارجها، والذى يعقد فى العاصمة الأذربيجانية باكو،أن "هذا الاجتماع يأتي في اطار حرص الدول المنتجة في منظمة الدول المصدرة للنفط "اوبك" ومن المتضامنين معها من خارجها على مراقبة قرار خفض الانتاج النفطي الذي تم اتخاذه قبل نهاية العام الماضي والذي تم تطبيقه اعتبارا من كانون الثاني 2019 ولمدة (6)اشهر".
وتابع وزير النفط ،أن "الاجتماع يهدف الى مراجعة التقارير التي تعدها اللجان المتخصصة والمنبثقة عن اجتماعات المنتجين وذلك لغرض تحقيق التزام الأعضاء بقرار خفض الانتاج الى نسب متقدمة والسيطرة على فائض المعروض النفطي ، والعمل على اتخاذ الخطوات المناسبة للحفاظ على الهدف الذي رسمته منظمة "اوبك " وشركاؤها وهو استقرار اسواق النفط العالمية والحصول على اسعار منصفة سواء للمنتجين اوالمستهلكين ، وهذا مايؤدي الى تنشيط الاقتصاد العالمي"، مشيرا الى ،أن " ان العراق يلعب دورا مهما في تقريب وجهات النظر بين المنتجين وصولا الى حلول وقرارات منطقية وواقعية ، وأنه لمس من خلال لقاءاته مع نظرائه حرصهم على ذلك".
وكان نائب  رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط قد شارك في المؤتمر الصحفي الذي عقد قبل اجتماع اللجنة الوزارية الى جانب وزراء كل من (المملكة العربية السعودية ، روسيا، أذربيجان ) بمشاركة الامين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط " اوبك"من جهته قال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد ان "نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة  وزير النفط اجتماعاً  ثنائياً  مع وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك تناولت بحث سبل تعزيز العلاقات بين البلدين وتوسيع افاق التعاون في قطاع النفط والطاقة ،  والتنسيق والتشاور بشأن استقرار السوق النفطية العالمية".
وأشار جهاد الى،أن  "اجتماع اللجنة الوزارية لمراقبة الانتاج  ستعقد اجتماعها اليوم الاحد لمناقشة جدول اعمال المراجعة للإنتاج ووضع السوق النفطية".
وكانت منظمة أوبك وعدد من الدول المنتجة للنفط من خارج المنظمة قد اتفقت ، في كانون الاول 2018، على خفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا عن مستوى شهر تشرين الاول 2018.
ويتعين على دول أوبك خفض الإنتاج بمقدار 812 ألف برميل يوميا، فيما ينبغي على المشاركين العشرة الباقين في الصفقة خفض إنتاجهم بمقدار 383 ألف برميل يوميا.
وعلى وجه الخصوص، تعهدت روسيا التي ليست عضوا في أوبك، بخفض الإنتاج بمقدار 228 ألف برميل يوميا، ضمن الاتفاق المصمم حتى النصف الأول من عام 2019 مع إمكانية مراجعته في شهر نيسان من نفس العام.
ويعقد اليوم ، اجتماع لجنة المراقبة الوزارية لأوبك، تضم وزراء من ست دول هي روسيا والسعودية والكويت وفنزويلا والجزائر وسلطنة عمان.
وتقوم اللجنة بمراجعة سيناريوهات تطور السوق، وعلى أساس هذا التحليل، تقدم توصيات إلى بلدان أوبك  حول الإجراءات اللازمة.