تيك توك تنفي رصد أماكن المستخدمين الأمريكيين

منوعات
  • 23-10-2022, 07:41
+A -A

متابعة-واع
نفت "تيك توك"، استخدامها بيانات تحديد الموقع لتتبع أفراد معينين في الولايات المتحدة، ردا على تقرير يزعم أن تطبيق الفيديو المملوك لشركة صينية كان يخطط لإجراء مثل هذه المراقبة.

ليصلك المزيد من الأخبار اشترك بقناتنا على التليغرام
نشرت مجلة "فوربس"  مقالا يزعم أن منصة "تيك توك"، المملوكة لشركة "بيتدانس" الصينية، تخطط لاستخدام تطبيقها "لمراقبة الموقع الشخصي لبعض المواطنين الأمريكيين المحددين".
وتشمل الادعاءات الأخرى؛ إجراء المراقبة من قبل قسم التدقيق الداخلي ومراقبة المخاطر التابع لشركة "بيتدانس"، والذي يقدم قائده تقاريره مباشرة إلى الرئيس التنفيذي.
وأن تجري الإدارة تحقيقات بشكل أساسي في سوء السلوك من قبل الموظفين، ولكنها تخطط أيضا في مناسبة لجمع بيانات الموقع عن مواطن أمريكي لم يعمل مطلقا في الشركة.
ذكرت مقالة "فوربس" أيضا أنه من غير الواضح ما إذا كان قد تم جمع أي بيانات بالفعل. وردت "تيك توك" على المقال في سلسلة من التغريدات مؤكدة أنه يفتقر إلى "كل من الصرامة والنزاهة الصحفية".
وقالت "تيك توك" إن "فوربس اختارت عدم تضمين جزء من بياننا الذي دحض جدوى ادعائها الأساسي، حيث لا نجمع معلومات دقيقة عن نظام تحديد المواقع العالمي من مستخدمي الولايات المتحدة، مما يعني أن ’تيك توك’ لا يمكنها مراقبة المستخدمين الأمريكيين بالطريقة التي اقترحها المقال".
وأضافت "تيك توك" أن تطبيقها لم يُستخدم مطلقا "لاستهداف" أي من أعضاء الحكومة الأمريكية أو النشطاء أو الشخصيات العامة أو الصحفيين. قال متحدث باسم "فوربس": "نحن واثقون من مصادرنا، ونحن نقف إلى جانب تقاريرنا".
فيما قال جون باكزكوفسكي، المحرر التنفيذي للتكنولوجيا والابتكار في "فوربس"، يوم الجمعة إن "تيك توك" و"بيتدانس" لم ينفيا أيا من الادعاءات الواردة في القصة.