خلية الإعلام الحكومي: جهد مشترك لدعم محافظة كربلاء في زيارة العاشر من محرم الحرام

سياسية
  • 9-08-2022, 00:11
+A -A

بغداد - واع 
أعلنت خلية الإعلام الحكومي، اليوم الإثنين، عن استنفار المؤسسات الحكومية كافة، إمكاناتها لدعم جهد محافظة كربلاء المقدسة في مراسم زيارة العاشر من المحرم الحرام.

وذكرت الخلية، في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أن "الوزارات والمؤسسات الحكومية وضعت خططها الخدمية الخاصة بالزيارة، بإشراف مباشر من قبل الملاكات القيادية العليا فيها، التي تواجدت في المحافظة وأطرافها، من أجل متابعة وتنظيم العمل".
وأضافت، أن "وزارة الصحة، أعدت خطة لتقديم الخدمات الطبية والصحية للزائرين، عبر تجهيز عجلات الإسعاف والمفارز الطبية الثابتة والمتنقلة، وكذلك نشر الرسائل التوعوية الصحية"، مشيرة الى ان "وزارات النقل والتجارة والإعمار والإسكان والبلديات والأشغال العامة، أسهمت في تأمين آلاف العجلات لنقل الوافدين من وإلى محافظة كربلاء المقدسة، إضافة إلى توفير العجلات التي تقدم مياه الشرب من قبل دوائر البلديات والماء في وزارة الإعمار والإسكان".

واوضحت الخلية ان "وزارة النفط، أمنت (35) مليون لتر من المشتقات النفطية، و (600) طن من الغاز السائل، إضافة إلى استمرار الحصة اليومية للمحافظة طيلة أيام الزيارة، فضلاً عن قيام ملاكات الشركة العامة لتوزيع كهرباء الفرات الأوسط، بمتابعة آليات توفير الطاقة الكهربائية".
ولفتت الى ان "للأجهزة الأمنية المختلفة كان لها الدور الأبرز في تعزيز التواجد في المحافظة والطرق المؤدية لها، حيث أسهمت التشكيلات الأمنية المختلفة في فرض عملية تأمين مراسم الزيارة وفرض أطواق حماية متعددة، فضلاً عن القيام بمجموعة من الأنشطة التوعوية المختلفة لتشكيلاتها، من ضمنها الشرطة المجتمعية وقسم محاربة الشائعات في وزارة الداخلية، إضافة إلى تأمين أنواع العجلات لنقل الزائرين، معززاً بالدعم المقدم من قبل مديرية المرور العامة ومديرية الدفاع المدني".
واكملت ان "هيئة المنافذ الحدودية، اسهمت بتعزيز الجهد ومضاعفته في المنافذ البرية والجوية المعتمدة لدخول الزائرين من دول العالم كافة، عبر تقديم جميع التسهيلات لدخول الوافدين، فضلاً عن قيام ملاكات أمانة بغداد، بإعداد خطة تتضمن توزيع الملاكات على جميع المواكب المنتشرة، لتقديم الخدمات البلدية في جميع القواطع المنتشرة في محافظة بغداد، المؤدية إلى محافظة كربلاء المقدسة، وبقية القواطع الأخرى".
وأشارت الى ان "عملية الدعم والإسناد، تمت بتنسيق ودعم مباشر من قبل الحكومة المحلية ودوائرها الخدمية والأمنية في المحافظة، وإدارتي العتبتين الحسينية والعباسية المقدستين، والمواكب الحسينية المنتشرة على طول الطرق الرابطة بمحافظة كربلاء المقدسة".