نائب: قانون الدعم الطارئ سيمرر قبل نهاية الفصل التشريعي الأول

اقتصاد
  • 28-05-2022, 21:43
+A -A

بغداد - واع
أكد عضو مجلس النواب شريف سليمان، اليوم السبت، أن المجلس سيتجه لتشريع قانون الدعم الطارئ للأمن الغذائي قبل نهاية فصله التشريعي الأول لوجود ضرورات ملحة، سيما وأن عدم إقراره سيعني حدوث انعكاسات وعلى رأسها تعذر توفير المواد الغذائية ورفع أسعارها بشكل كبير.
وقال عضو مجلس النواب شريف سليمان للعراقية الإخبارية وتابعته وكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "تشريع قانون الأمن الغذائي مهم جداً لتوفير الاحتياجات الأساسية خاصة مع عدم وجود موازنة حتى الآن للعام 2022".
وأضاف، أن "الحرب الروسية – الأوكرانية تسببت بأزمة عالمية في توفير الغذاء ومن بينه مادة الحنطة، والشعب العراقي يحتاج ما لا يقل عن مليون طن من مادة الطحين كل شهرين فضلاً عن باقي المواد الأساسية التي تتطلب أموالاً".
وبخصوص موعد تشريع قانون الدعم الطارئ توقع سليمان أن يتم تمريره قبل اتمام الفصل التشريعي الأول فضلاً عن قوانين أخرى مهمة.
وأشار إلى أن "العمل يجري لإيجاد صيغة تحظى بقبول مجلس النواب، وتأخر إقرار القانون يعني العجز عن توفير المواد التموينية وارتفاع أسعارها بشكل كبير في الأسواق ولا بديل عن إقراره".
وأكد أن "الحكومة ومجلس النواب متفقان على ضرورة تشريع القانون، ولتلافي إشكالية عدم قدرة الحكومة على تقديم مشاريع القانون تبنت اللجنة المالية النيابية تقديم مقترح القانون لأن الوضع لا يحتمل المزيد من التأخير".
وفي وقت سابق من اليوم، دعا زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، مجلس النواب إلى إقرار قانون الأمن الغذائي. 
وقال السيد الصدر في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع): "بعد أن منَّ الله علينا بإقرار قانون (تجريم التطبيع) صار لزاماً على مجلس النواب المحترم إقرار قانون خدمي ينفع الشعب بصورة مباشرة، إلا وهو (قانون الأمن الغذائي) ومن دون مزايدات حزبية وطائفية أو قومية وابعاده عن شبح الفاسدين".
وأضاف، "أملنا بالله وبكم وبالبرلمان العراقي الذي أثبت قدرته على الإقرار بالرغم من عقبات الأحزاب وعرقلات الدعاوى القضائية لقوانين نافعة، وأخص منهم تحالف إنقاذ وطن والكتل الوطنية الأخرى".
وتابع السيد الصدر، "فاليوم جميعكم يجب أن يكون مطلعاً على معاناة الشعب ومتطلباته، فتوكلوا على الله ومن توكل عليه لم يخب".