بسبب أوميكرون.. القطاع الخاص الأميركي يخسر أكثر من 300 ألف فرصة عمل

اقتصاد
  • 2-02-2022, 19:18
+A -A

متابعة - واع
أعلنت شركة إيه دي بي للخدمات، خسارة القطاع الخاص في الولايات المتحدة 301 ألف فرصة عمل في كانون الثاني بسبب عواقب انتشار المتحورة أوميكرون في فيروس كوورنا على النشاط الاقتصادي، وفقاً للدراسة الشهرية للشركة. 
وأوضحت نيلا ريتشاردسون كبيرة خبراء الاقتصاد في الشركة أنه "تراجعت سوق العمل في مطلع العام 2022 بسبب المتحورة أوميكرون وعواقبها على نمو فرص العمل التي يرجح أن تكون مؤقتة وهذا التراجع هو الأول منذ كانون الأول 2020".
ويعتبر تقرير "إيه دي بي" مقدمة لتقرير الحكومة حول سوق العمل الذي يصدر الجمعة ويتوقع أن يظهر ضعفا في التوظيف خلال كانون الثاني مع أقل من 200 ألف وظيفة جديدة بسبب تجدد صعوبات نشاط الشركات جراء انتشار أوميكرون.
وتظهر أرقام تقرير الأربعاء أن الشركات الصغيرة تحملت الجزء الأكبر من تراجع فرص العمل مع خسارتها 144 ألف منصب، وأوضحت ريتشاردسون أن هذه الأرقام تقضي على المكاسب التي سجلت في كانون الأول/ ديسمبر 2021.
وتراجع عدد أجراء الشركات الكبيرة بحوالى 98 ألفا في حين خسرت الشركات المتوسطة 59 ألفا.
وسجلت غالبية الخسائر في الوظائف في قطاع الخدمات مع تراجع إجمالي قدره 274 ألفا.
وكانت أكثر هذه القطاعات تضررا، النشاطات الترفيهية والفنادق مع فقدانها 154 ألف وظيفة في الشهر الأول من 2022.