زراعة الأنبار تطلق الخطة الشتوية وتعلن عن مساع لتحقيق الاكتفاء الذاتي بمحصولين

اقتصاد
  • 14-11-2021, 15:16
+A -A

الأنبار-واع-أحمد الدليمي 

أعلنت مديرية زراعة الأنبار، اليوم الأحد، عن اطلاق الخطة الشتوية الخاصة بالمحافظة، فيما أشارت إلى السعي لتحقيق الاكتفاء الذاتي بمحصولين.

بذور ومبيدات مدعومة

مدير زراعة الأنبار المهندس مثنى السبتي قال لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن "الخطة الشتوية لهذا العام أطلقت قبل أسبوع وبحسب توجيهات وزارة الزراعة، فإن الزراعة المروية خفضت إلى خمسين بالمئة والتأكيد على الإجازات الخاصة بالآبار والعقود الممنوحة للآبار ضمن قانون 35 الخاص بالعقود الزراعية، حيث وزعت الخطة على مستوى الشعب الزراعية المستلزمات المدعومة من وزارة الزراعة والمتمثلة بالاسمدة والبذور من خلال منفذين هما منفذ للشركة العراقية ومنفذ لشركة ما بين النهرين الذي تم فتحه لتسهيل عملية استلام البذور من قبل المزارعين وتبسيط الإجراءات أمامهم".

واضاف أن "6 شاحنات محملة بالمبيدات القاتلة للأدغال المرافقة لمحصول الحنطة والشعير وصلت المديرية وهذه الكمية تعد الاولى تصل إلى محافظة الانبار"، مشيرا الى ان "هذه الكمية مخصصة  للعام الحالي والمقبل وتعد كمية وفيرة وتغطي حاجة المزارعين والفلاحين بخصوص الادغال المرافقة لمحصولي الحنطة والشعير".



دعم غير كاف

اما المزارع حماد علي  من منطقة الجزيرة فأكد ان "المبازل الموجودة ضمن مناطقنا الزراعية تعد مشكلة كبيرة على الرغم من مناشداتنا الكثيرة مع دائرة الري الا انها لم تستجب حتى االآن"، مبينا ان "المزراعين يطالبون بكري وتنظيف هذه المبازل لانخفاض مستوى المياه وزيادة نسبة الملوحة التي اثرت كثيرا على  منتوجنا الزراعي".

واضاف انه "بالرغم من الدعم الذي تقدمه مديرية زراعة الانبار، الا انه غير كاف كون اغلب اراضينا ستتحول الى صحراء جرداء بسبب قلة البذور والاسمدة وشحة المياه".

مشاكل الري

مدير شعبة زراعة الجزيرة المهندس سنان الفراجي قال ان "الشعبة مستمرة بتوزيع البذور والاسمدة وحسب الخطة الزراعية الشتوية الا اننا نعاني من مشكلة الري الرئيسية بسبب عدم التنسيق مع دائرة الري وبعض الاوقات في موسم الزراعة يتم قطع مياه السقي والمبازل القريبة من الاراضي الزراعية علما بان نسبه الماء فيها جدا كبيرة ما يؤدي الى ارتفاع الملوحة بسبب عدم كري المبازل من قبل دائرة الري"، مشيرا الى ان "دائرة الري تعمل باتجاه معاكس مع دائرة الزراعة ما اثر سلبا على الفلاحين وزراعتهم".



واكد ان "الشعبة فاتحت قيادة عمليات الانبار لتسهيل مهمة نقل البذور والاسمدة والمحاصيل الزراعية من خلال السيطرات الامنية"، مبينا ان "الشعبة نجحت في زراعة الخس والقرنابيط وتطمح في الوصول الى الاكتفاء الذاتي كون منطقة الجزيرة تعتبر هي سلة الانبار الغذائية والتي تشتهر بزراعة البطاطا ايضا".

وتابع الفراجي ان "شعبة الجزيرة تطالب الجهات المعنية الاهتمام بالمزارعين والفلاحين في هذه المنطقة لما لها من اهمية كبيرة في دعم الاسواق بالمنتوجات الزراعية المحلية".