الرئيسية / التخصيصات الماليّة تعلّق المشاريع الرياضيّة في بابل

التخصيصات الماليّة تعلّق المشاريع الرياضيّة في بابل

بابل - واع – أحمد جنجون

كشف مدير شباب ورياضة بابل مصطفى الجبوري، عن المشاريع الرياضيَّة المتلكئة في المحافظة ،والتي تنقسم بين شطرين: الأول مشاريع يتم التنفيذ والإشراف عليها من قبل وزارة الشباب والرياضة، والثاني تقع فيه المشاريع ضمن الخطة الاستثمارية للحكومة المحلية. 

وقال الجبوري في حديث خاص لوكالة الأنباء العراقية (واع) اليوم الأحد، إن" أهم المشاريع الوزارية المتوقفة هو مشروع المدينة الرياضية الذي تمَّت إحالته العام 2012 والذي يقع في منطقة المعميرة شرق مدينة الحلة وهذا المشروع هو من مسؤولية  وزارة الشباب والرياضة المسؤولة عن تنفيذ الأبنية الرياضية، أما المشاريع الخدمية التي تحيط بالمدينة، فهي من مسؤولية المحافظة وهي ماضية بإنهاء المتعلقات كافة".

وأضاف الجبوري، أنَّ " نسبة الإنجاز في الأبنية الرياضية ضمن مشروع المدينة الرياضية وصلت إلى 60% ونأمل أن تكون الخطة الاستثمارية للوزارة العام الحالي، أنّ تتضمن الأعمال النهائية للمدينة، وهذا ما طرحناه أمام وزير الشاب والرياضة الكابتن عدنان درجال في اللقاء الأخير". 

وأكد الجبوري، أنَّ " هناك مشروعين ضمن التنفيذ الوزاري، الأول مشروع منتدى الأساتذ’ الذي وصل إلى نسبة إنجاز تبلغ 75 %  وهو مؤهل للدخول ضمن الخطة الاستثمارية لهذا العام، ومشروع بناية مديرية وشباب رياضة بابل في منطقة القاضية وسط مدينة الحلة والذي وصل إلى نسبة انجاز تبلغ 35 %".

وبين الجبوري، أنَّ " المشاريع المتلكئة التي تقع ضمن الخطة الاستثمارية للحكومة المحلية لدى المديرية تمَّـت إحالتها العام 2019 ، منها ملعب الادارة المحلية الذي وصلت فيه نسبة الإنجاز إلى 93% ومازال العمل مستمراً، وبسبب ظهور بعض المستجدات، أدى إلى تأخير انجازه، ونطمح إلى تسلُّم المشروع خلال هذا العام".

وتابع الجبوري، أنَّ " هناك مشروع تأهيل الملاعب القديمة يسير بخطى بطيئة جداً من قبل الشركة المنفذة بحجة عدم تسلُّمها أي مبلغ من الحكومة المحلية، إذ يضمّ المشروع تأهيل ملعب نادي المدحتية وتأهيل بناية الإدارة المحلية لنادي القاسم وتأهيل ملعب الهاشمية وتأهيل منتدى الشوملي بالإضافة إلى إنشاء أربعة ملاعب خماسية موزعة بين المسيب والنيل والقاسم ".

وأشار الجبوري إلى أن " المديرية احالت، في العام 2019، مشروع تأهيل 12 منتدى رياضيَّاً لكن لم تتقدم اي شركة للتنفيذ، وبعد مراجعة وزارة التخطيط تم الاتفاق على تقليل فقرات المشروع وزيادة المبالغ من أجل احالته مرة اخرى خلال العام الحالي، بالإضافة إلى ثلاثة مشاريع جاهزة للإحالة: أولها مشروع تأهيل نادي المحاويل ومشروع بناء قاعة ومسبح مفتوح في مدينة كوثا وبناء قاعة مغلقة في المسيب".

 




9-01-2022, 14:26
المصدر: https://www.ina.iq/145833--.html
العودة للخلف