خلية الإعلام الأمني تنعى نائب رئيس الحشد الشعبي وثلة من منتسبي الهيأة

الجمعة 03 كانون ثاني 2020 - 19:13

خلية الإعلام الأمني تنعى نائب رئيس الحشد الشعبي وثلة من منتسبي الهيأة
بغداد  - واع
اصدرت خلية الإعلام الأمني،مساء اليوم الجمعة، بياناً نعت فيه نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي الذي استشهد بالقصف الامريكي قرب مطار بغداد.
وفيما يلي نص البيان الذي تلقت وكالة الأنباء العراقية (واع) نسخة منه : 
بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى (مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا))
صدق الله العلي العظيم
ننعى  الشهيد  البطل المجاهد  جمال جعفر  الابراهيمي نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي ، وثلة من منتسبي هيأة الحشد الشعبي الذين استشهدوا  فجر  هذا اليوم  إثر عدوان سافر ،  نفذته طائرات امريكية قرب مطار بغداد  الدولي، وهنا وبالوقت الذي  نغبط  الشهداء على  التوفيق الإلهي لهم  بالشهادة ، نستذكر مواقف الرجال طيلة عقود من الزمن في الجهاد والبطولة والشجاعة ، خاصة الحاج الشهيد أبو مهدي المهندس ، فهو وخلال فترة  مقارعته لعصابات داعش الارهابية ، تجده ملتحفاً الأرض ويعيش مع المقاتلين في خطوط التماس ، يستشعر همومهم  ويشاركهم الصعوبات ويشد من عزيمتهم  ليثبت قلوبهم  ويزيد من عزيمتهم وإرادتهم ، 
 إن استعراض مسيرة بطل لايمكن أن تكون بسطور جافة من الكلمات ، لكن نرى أن نتوحد  وأن نواجه الأزمة والظروف الصعبة والتحديات بإرادة وطنية خالصة ، نذوب فيها ونتجاوز كل الخلافات من أجل وطننا والحفاظ عليه، كما علينا أن نلتزم  بوصية المرجعية العليا  في النجف الأشرف ،التي أكدت على ضبط النفس والتصرف بحكمة . 
نسأل الله  أن يتقبلهم  قبول الشهداء والصديقين ، وأن يلهم ذويهم  الصبر والسلوان ، ويثبت قلوب محبيهم على ما ساروا عليها .
إن الشهداء مضوا الى مغفرة ورضوان، وعلينا الحفاظ على الأمانة والسير بثبات ويقين في طريق  المبادئ والشهادة والإصلاح كما هو طريق إمامنا الحسين "عليه السلام "
ولاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم وانا لله وانا اليه راجعون .
 
خلية الإعلام الأمني