حركة البشائر الشبابية: استشهاد المهندس وسليماني لن يزيد المقاومين إلا ثباتاً

الجمعة 03 كانون ثاني 2020 - 14:31

حركة البشائر الشبابية: استشهاد المهندس وسليماني لن يزيد المقاومين إلا ثباتاً
بغداد- واع
أكدت حركة البشائر الشبابية اليوم الجمعة، أن استشهاد نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس وقائد فيلق القدس قاسم سليماني لن يزيد المقاومين إلا ثباتاً.
وقالت الحركة في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع) :إن"الإدارة الأمريكية أقدمت على الحمقاء بارتكاب جريمة نكراء وفعل آثمٍ ومستنكرٍ على تراب وطننا العزيز، فضمخته بدماء كوكبةٍ من أبطال التحرير والجهاد والمقاومة وعلى رأسهم قائد المجاهدين العراقيين الشهيد الكبير الحاج أبو مهدي المهندس ورفيق دربه المجاهد العظيم اللواء قاسم سليماني الى جانب ثلة من الشهداء الآخرين (رضوان الله تعالى عليهم أجمعين) حيث استهدفتهم يوم أمس ليلاً بصواريخها الغادرة في مطار بغداد الدولي".
وأضاف البيان أن"هذه الفعلة الآثمة والجبانة سوف لن تزيد المقاومين العراقيين الأبطال وغيرهم من أحرار منطقتنا والعالم أجمع إلا ثباتاً وإصراراً في السير لتحقيق تلك الأهداف النبيلة التي استشهد من أجلها هؤلاء القادة الشجعان، في التصدي للعدوان ومحاربة الاستكبار والعبودية ومشاريع التقسيم والتبعية التي تنتهجها قوى الاستعمار والاستكبار العالمي".