الاتحاد الاسلامي لتركمان العراق: اغتيال سليماني والمهندس تصعيد خطير

الجمعة 03 كانون ثاني 2020 - 12:03

الاتحاد الاسلامي لتركمان العراق: اغتيال سليماني والمهندس تصعيد خطير
بغداد ـ واع 
ندد الاتحاد الإسلامي لتركمان العراق ، اليوم الجمعة ، اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني ونائب رئيس هيأة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس عاده تصعيداً خطيراً.
  وقال المهندس الأمين العام للاتحاد الإسلامي لتركمان العراق جاسم محمد جعفر البياتي في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع) :إن"الاتحاد يندد بأشد عبارات التنديد بأمريكا ومن ساندها في اغتيال سليماني والمهندس ورفاقه"، عاداً "هذا الفعل الشنيع تصعيداً خطيراً يجر المنطقة إلى حرب وصراع لا هوادة فيها".
وأضاف أن"هذا التطاول لأمريكا وقبله بأيام تطاولها على الحشد الشعبي يقع على أرض العراق وقد تجاوز مرة أخرى على سيادته، نرفضه رفضاً قاطعاً، ونعتبر الجهاد من أجل الدفاع عن العراق ومن يتجاوز على سيادته وأمن شعبه جهاداً مقدساً ودفاعاً حقاً ولا نخاف في الله لومة لائم. 
وطالب الاتحاد" القائد العام للقوات المسلحة باتخاذ الاجراءات اللازمة للحد من تجاوزات أمريكا المتكررة على سيادة العراق"، مؤكداً بأنه "آن الأوان لإخراج القوات الأمريكية من الأراضي العراقية وإلغاء الاتفاقية الأمنية بين الدولتين".
ودعا الاتحاد "الشعب العراقي والحشد الشعبي إلى ضبط النفس والهدوء وعدم اللجوء الى ردود الأفعال غير المدروسة بل اللجوء الى منطق العقل والأساليب القانونية والدولية والشرعية لعدم فسح المجال لأعداء العراق النيل منه وعدم إيقاظ الفتنة وإدخال العراق الى حرب داخلية.