المشتركة تكذب شائعات التهجير.. داعش تسعى لإثارة الاوضاع

الثلاثاء 24 كانون أول 2019 - 13:04

المشتركة تكذب شائعات التهجير.. داعش تسعى لإثارة الاوضاع
بغداد ـ واع 
أكدت قيادة العمليات المشتركة، اليوم الثلاثاء، أن عصابات داعش الإرهابية تسعى لإثارة الأوضاع في محافظة ديالى من خلال اطلاقها شائعات تهجير القرى.
وقال الناطق باسم العمليات المشتركة لواء تحسين، في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع) : إن" الانباء المتداولة بشأن تهجير القرى في ديالى من قبل عصابات داعش عار عن الصحة"، مبيناً أن "ما تقوم به العصابات هو استغلال النزعات العشائرية القائمة هناك وتنسبها إليها ما أدى الى إثارة الوضع الأمني في ديالى وانتشار الشائعات".
وأضاف تحسين أن " المعلومات الاستخبارتية والأمنية  تؤكد أن عصابات داعش الإرهابية توجد على شكل مجاميع صغيرة تتعرض للقوات الأمنية وتسعى الى إرباك الوضع الأمني في ديالى وجبال حمرين"، لافتاً الى أن"العمليات المشتركة وجهت ضربات جوية على مجاميع صغيرة لعصابات داعش في سلسلة جبال حمرين"
وأشار الى أن "طيران القوة الجوية وطيران التحالف الدولي باشرا بتوجيه ضربات عدة في مناطق مهمة أسفرت عن قتل 12 داعشياً منهم قادة في جبال حمرين ونهر الوند".
وأعلنت فرقة الرد السريع،اليوم الثلاثاء،بدء عملية فرض الأمن والقانون في ناحية أبو صيدا.
وأوضحت الفرقة أن"فوج الاستطلاع والمهمات الخاصة التابع لفرقة الرد السريع بدأ عملية فرض الأمن والقانون في ناحية أبو صيدا بمحافظة ديالى".
وكانت خلية الإعلام الأمني قد أعلنت في وقت سابق عن تدمير مخبأ وقتل جميع الإرهابيين المختبئين فيه غربي خانقين بديالى.
وقالت خلية الإعلام في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع) : إنه "وفق معلومات دقيقة، تم تدمير مخبأ وقتل جميع الإرهابيين الذين كانوا يختبئون فيه قرب منطقة نهر الوند غربي قضاء خانقين ضمن قاطع قيادة عمليات ديالى" مشيرة الى أن " العملية تمت بواسطة ضربة جوية من قبل طيران التحالف الدولي".