وزير الهجرة: نرفض اية عودة قسرية للعراقيين المتواجدين في دول الاتحاد الاوروبي

الأربعاء 23 تشرين أول 2019 - 12:22

وزير الهجرة: نرفض اية عودة قسرية للعراقيين المتواجدين في دول الاتحاد الاوروبي
بغداد ـ واع 
بحث وزير الهجرة والمهجرين نوفل بهاء موسى، اليوم الاربعاء، مع رئيس دائرة الهجرة في بلجيكا فريدي روزمونت، العلاقات الثنائية بين البلدين، معبرا عن رفضه اية عودة قسرية للعراقيين المتواجدين في دول الاتحاد الاوروبي.
وذكر بيان للوزارة تلقت وكالة الانباء العراقية (واع) نسخة منه، ان "وزير الهجرة والمهجرين نوفل بهاء موسى، استقبل رئيس دائرة الهجرة في مملكة بلجيكا فريدي روزمومنت".
واضاف البيان ان "الجانبين بحثا علاقات التعاون القائم بين العراق وبلجيكا والسبل الكفيلة بتعزيزها و التأكيد على أهمية وضرورة تنمية مستوى العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها بما فيها مصلحة الطرفين" .
واكد موسى ان "موضوع الهجرة يشكل ابرز التحديات التي تواجهها اوروبا ودول الشرق الاوسط معا، مشيدا بمستوى التعاون بين البلدين في هذا الصدد لمواجهة هذا التحدي، مشددا في الوقت نفسه رفض اية عودة قسرية للعراقيين المتواجدين في دول الاتحاد الاوروبي لاسيما المملكة البلجيكية ، منوها الى ان الحكومة تعمل على استراتيجية توفير فرص العمل وإعادة الاستقرار الى المناطق المحررة وتوفير البيئة المناسبة لتشجيعهم على العودة الطوعية" .
واضاف ان "الحكومة والوزارة لديها تنسيق عال  مع كافة الدول الاوربية من أجل إيجاد الحلول المناسبة لطالبي اللجوء كتشجيع العودة الطوعية الى البلاد مع مراعاة الجوانب الانسانية في الدول المستضيفة ، مردفا بالقول ان " الانسان العراقي حر ولايمكن اقساره على العودة الى البلاد ".
من جانبه اكد روزمومنت "عزم الحكومة البلجيكية التعاون والتنسيق مع الوزارة في المجالات كافة" .