الطيران المدني: نقل 10 ملايين مسافر و30 الف طائرة عبرت الأجواء العراقية

الخميس 26 أيلول 2019 - 20:35

الطيران المدني: نقل 10 ملايين مسافر و30 الف طائرة عبرت الأجواء العراقية
بغداد - واع
اكد مدير سلطة الطيران المدني علي خليل ابراهيم اليوم الخميس، تطور قطاع الطيران في العراق بشكل كبير بعد استقرار الاوضاع الأمنية في البلاد.
وقال ابراهيم في كلمته التي القاها في اجتماعات الجمعية العمومية الـ ٤٠ لمنظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو)، المنعقد في كندا ، وتابعتها (واع): ان "عدد الطائرات العابرة فوق الاجواء العراقية كان لا يتجاوز معدل ١٠٠٠  طائرة شهريا العام ٢٠١٤ ، فيما اصبح عددها يصل الى 30 الف طائرة مع حلول النصف الثاني من العام الحالي "، موضحا أن "عدد الرحلات بلغ في عموم المطارات العراقية مع حلول العام الجاري ٦٠ الف رحلة، نقلت ما يقارب ١٠ ملايين مسافر من والى العراق". 
واشار إلى "تطور النقل الجوي ووصول عدد النواقل الجوية المشغلة إلى المطارات العراقية بحدود ٥٠ ناقلا إقليميا ودوليا، ومن المتوقع ان يتزايد عدد هذه النواقل خلال المدة المتوسطة المقبلة"، لافتا الى ان "العراق يعمل على ان يكون جزءا فاعلا في جميع نشاطات المنظمات الدولية للطيران المدني ، وعلى رأسها منظمة الطيران المدني الدولي، الأمر الذي استدعى وضع رؤية جديدة للطيران المدني، تستند إلى تطوير المطارات العراقية، ودعم مؤسسات النقل الجوي الوطنية، لتكون قادرة على فتح آفاق جديدة للنقل الجوي، وتطوير قدرات الإشراف على السلامة والأمن"، مشيدا "بتعاون العديد من الدول لدعم هذه الرؤية". 
وبيّن مدير عام السلطة "إننا نعمل حاليا على برنامج لتطوير القدرات الوطنية بالتعاون مع منظمة الطيران المدني الدولي، متمثلة بمكتب اقليم الشرق الاوسط في مجال السلامة وامن الطيران والنقل الجوي، استجابة للتطورات الكبيرة في قطاع الطيران المدني في العراق، ومن ضمن فعاليات هذا البرنامج، اقامة خمس ورش تدريبية في مجال أمن الطيران في بغداد، وزيارة اكثر من وفد يضم متخصصين في مجال السلامة، لتطوير اجراءات السلامة الجوية ضمن الخطة التي تم اعدادها بالتنسيق مع مكتب إقليم الشرق الأوسط". 
ودعا "جميع الدول الأعضاء لتضافر الجهود لدعم مبادرة (عدم ترك بلد وراء الركب) لغرض الارتفاع بقدرات الدول جميعا لتحقيق مستوى متوازن فيما يتعلق بتحقيق بيئة آمنة وسليمة للطيران المدني، وزيادة قدرات المكاتب الإقليمية لمنظمة الطيران المدني الدولي، لتتمكن في الاستمرار بالنجاحات التي حققتها خلال هذه المبادرة التي نشهد ثمارها بشكل واضح".
ولفت إلى "اهمية العمل على توفير البيئة الداعمة لإنشاء المجاميع الإقليمية المتخصصة، والتي تمكن الدول من الاستفادة من تجارب الدول الأخرى لتطوير وبناء قدراتها، والتشجيع على إنشاء هذه المجاميع، بما يعكس رؤية (الايكاو) في التعاون الدولي والوصول إلى مستوى متكافىء بين الدول في تطبيق المعايير المطلوبة بغض النظر عن قدراتها البشرية أو الفنية والهدف هو طيران مدني آمن". 
وشدد على"ضرورة دعم مبادرات ومقترحات تطوير شبكة الممرات الجوية بين الدول ، المبنية على مفهومي الاستخدام المرن للأجواء وتطوير القدرات الاستيعابية لهذه الأجواء، لمساعدة الدول على تطوير شبكة ممراتها الجوية والتي سوف توفر أنسيابية أفضل للحركة الجوية الدولية".
يذكر ان مدير عام سلطة الطيران المدني يرأس وفد العراق ، في اجتماعات منظمة الطيران المدني (ايكاو) بمشاركة اكثر من ١٩٢ دولة والعديد من المنظمات الدولية وتستمر حتى الخامس من الشهر المقبل.