تقرير الوظائف في الولايات المتحدة قد يظهر نتائج أقل من المتوقع

اقتصاد
  • 6-09-2019, 06:40
+A -A

واشنطن - واع
 
من المؤمل ان يصدر اليوم الجمعة ،مكتب الاحصاء التابع لوزارة العمل الامريكية تقريره الشهري لنمو الوظائف وسوق العمل في البلاد والذي على أثره ستتحدد العديد من مؤشرات الأسهم وسوق المال والأوراق في وول ستريت.
ويقول إقتصاديون إن الأرقام الأساسية قد تظهر أن مكاسب الوظائف تتباطأ خلال شهر آب/اغسطس المنصرم،برغم ان الوظائف غير الزراعية قد زادت بنحو 160،000 في الشهر المذكور وفقًا لمسح أجرته وكالة "بلومبرج" للانباء الاقتصادية ، وهو مستوى سيكون أقل بقليل من الشهر السابق ، لكنه لا يزال أكثر من كافٍ لمواكبة النمو في عدد السكان في سن العمل. ومن المتوقع أن يظل معدل البطالة عند 3.7? ، أعلى بقليل من أدنى مستوياته في 49 عامًا ، على الرغم من أن المكاسب السنوية للأجور تتراجع إلى 3? ، وهي الأضعف في عام تقريبًا.
لكن بعض الاقتصاديين قالوا إن تقديراتهم تعكس زيادة مؤقتة متوقعة من توظيف التعداد الأخير. 
وتتراوح تقديرات مسح الوظائف غير الزراعية التي أجرتها "بلومبرج" من 110،000 إلى 232،000. لكنها أعطت مؤشرات أخرى متضاربة لسوق العمل في آب/أغسطس.
وأظهرت بيانات هذا الأسبوع أن الشركات في تقرير معهد أبحاث ADP أضافت 195،000 عاملاً ، لكن مؤشر معهد إدارة التوريد لعمالة المصانع انخفض إلى أدنى مستوى له منذ عام 2016.
ويبدو ان تقرير اليوم "الجمعة" سيجعل المستثمرين غير متأكدين من الآثار المترتبة على سياسة الاحتياطي الفيدرالي ، فستتاح لرئيس مجلس الإدارة جيروم باول فرصة مبكرة للتوضيح. حيث من المقرر أن يتكلم بعد بضع ساعات فقط من نشر بيانات الوظائف - للإجابة على الأسئلة من رئيس جامعة زيوريخ.
ويقول "جوزيف سونج " احد المحللين ببنك اوف اميركا انه "يتوقع زيادة قدرها 120،000 في الوظائف الخاصة التي تستثني العاملين الحكوميين ، مما يعني ضمنا أن الوظائف العامة يجب أن تنمو بمقدار 10000 خلال هذا الشهر". مضيفاً ان "هناك بعض المخاطر الصعودية لتوقعات نمو الوظائف غير الزراعية من خلال التوظيف المبكر المحتمل لعمال تعداد 2020".
وكتب "سام بولارد" كبير الاقتصاديين في بنك "ويلز فارغو " في تقريره "تباطأت مكاسب الوظائف الشهرية حتى الآن هذا العام ، لكن الوتيرة الأساسية لا تزال قوية بما يكفي لتشجيع نمو إجمالي الناتج المحلي المعتدل". ومع ذلك ، فإن "سوق العمل في الولايات المتحدة ليس محصنًا من التباطؤ في وتيرة النمو الاقتصادي الشامل الذي شهدناه مؤخرًا ، وسيظهر في النهاية في خطط التوظيف المستقبلية."
أما "إيلين زينتنر" من "مورغان ستانلي" فقال: "معظم البيانات الرئيسية عن سوق العمل لشهر أغسطس / آب حتى الآن أرسلت إشارات إيجابية إلى حد ما". وأضاف"استمرت مطالبات إعانات العاطلين عن العمل في مستويات منخفضة ولم تكن هناك مؤشرات محددة على أن معدل التوظيف قد تباطأ بشكل ملحوظ."