هيئة النزاهة تضبط متهمينِ متلبسين بالتزوير للاستحواذ على أراضٍ في نينوى

الأربعاء 04 أيلول 2019 - 12:48

هيئة النزاهة تضبط متهمينِ متلبسين بالتزوير للاستحواذ على أراضٍ في نينوى
بغداد- واع
ضبطت هيئة النزاهة ،اليوم الاربعاء، موظفين في بلدية الموصل تلاعبوا بسجلات رسمية لاراض تعود ملكيتها للدولة.
وذكر بيان صدر عن الهيئة تلقته وكالة الانباء العراقية (واع)، أن "فريقا من دائرة التحقيقات في الهيئة انتقل إلى مديرية بلدية الموصل – وحدة الصادر والوارد في الجانب الأيسر، نفذ عملية ضبط متهمين اثنين في البلدية؛ لقيامهما بإخراج سجلات ووثائق رسمية خارج المديرية بعد الدوام الرسمي"، موضحة أنها "شملت (6) سجلات ذمة تمَّ التلاعب فيها وترك فراغ (1000) رقم صادر، إضافة إلى (400) كتاب استفادة مزور غير داخل في سجل الصادر بينها كتب فارغة وموقعة، مع وجود فرق بين الصادر والتوقيع يصل إلى ثلاثة أشهر".
واضافت ، أن "الكتب الفارغة والموقعة مسلمة من قبل مدير البلدية السابق إلى المتهمين اللذين قاما بتنزيلهما في سجل الصادر، وأن اغلب كتب الاستفسارات تتعلق بأراضٍ تعود ملكيتها للدولة".
وتابع بيان الهيئة ،أنه "وفي عمليةٍ منفصلةٍ، تمكن فريق عمل المديرية الذي انتقل إلى مديرية التسجيل العقاري نينوى – الزهور، بالتنسيق مع مكتب المفتش العام لوزارة العدل – فرع المنطقة الشمالية ومكتبي الاستخبارات ومكافحة الإرهاب في المحافظة ، فضلاً عن جهاز الأمن الوطني في مديرية التسجيل العقاري، من ضبط أحد المتهمين أثناء حصوله على صورة قيد عقار تعود ملكيته لأحد المواطنين بموجب مستمسكات مزورة، إضافة إلى ضبط وكالات وصور قيود وأوليات ومستمسكات مزورة مختلفة". 
وأشار إلى أنَّه " تمَّ تنظيم محضري ضبطٍ أصوليين بالمضبوطات في العمليتين اللتين نفذتا بموجب مذكرتين قضائيتين، وعرضهما رفقة المتهمين على الهيأة التحقيقية القضائية المُختصِّة بقضايا النزاهة في محافظة نينوى التي قرَّرت أن يجري التحقيق في العملية الأولى وفقاً لأحكام المادة 340 من قانون العقوبات، فيما قررت توقيف المتهم في العملية الثانية استناداً لأحكام المادة 289 من قانون العقوبات".