الحشد ينفي وجود أي قوة له في ناحية أبي صيدا في ديالى

الاثنين 03 حزيران 2019 - 14:01

الحشد ينفي وجود أي قوة له في ناحية أبي صيدا في ديالى

ديالى- واع

نفت هيئة الحشد الشعبي، اليوم الاثنين، وجود أي قوات او مقر لها في منطقة ام الخنازير في ناحية أبي صيدا وان المنطقة تدار من قبل الجيش والشرطة.

وقالت الهيئة في بيان تلقته وكالة الانباء العراقية (واع) إن "قاطع عمليات ديالى التابع للحشد الشعبي كان قد نفذ عملية أمنية في المنطقة المذكورة منذ أكثر من شهرين لبسط الأمن فيها بناءً على طلب من أهالي المنطقة ومجلس النواب ومحافظة ديالى وبالتنسيق مع العمليات المشتركة" ، مضيفا إن "الحشد بعد تنفيذه العملية انسحب من المنطقة المذكورة وترك قيادتها بيد القوات الأمنية"، عازيا "الجريمة التي حدثت قبل ايام و ادت الى نزوح بعض العوائل بسبب نزاع بين الاهالي على اثر استشهاد وإصابة عدد من الأشخاص اثر انفجار عبوة ناسفة".

وجددت الهيئة تأكيدها على "عدم زج الهيئة في أي مشكلة او حدث في العراق دون التأكد من مصادر المعلومات وتجنب اللغة الطائفية في الخطاب الاعلامي"،مشيرا الى ان " الحشد الموجود خصوصا في المناطق المحررة هو خليط من الطيف العراقي ويمثل الجميع وبالتالي لا يمكن ان يميل لطرف على حساب طرف آخر".