(يسكن قلبي) باكورة انتاجات لجنة دعم الدراما العراقية

ثقافة وفن
  • 12-11-2018, 15:17
+A -A

بغداد- واع "بين الواقع والحلم قطعنا ثلاثة اعوام لنصل الى لحظة قطاف الدراما بثلاثة مسلسلات أسعفتنا بها ميزانية الصندوق الذي ظل فارغا إلا من ارادتنا ".بهذه الكلمات المتفائلة أعلن رئيس اللجنة العليا لمبادرة دعم الدراما رئيس شبكة الاعلام العراقي الشاعر مجاهد ابو الهيل ،افتتاح الحفل البهي المطرز بنجوم الدراما العراقية الذي اقامته اللجنة لمناسبة اطلاق موسمها الدرامي الاول في منتصف آب الماضي، معلناً أن "مبادرة دعم الدراما تسعف الفن العراقي من الوعكة الانتاجية التي أثرت في ميزانية تمويل الدراما، قاطعة مسافة ثلاث سنوات بين الواقع والحلم، لنصل الى لحظة القطاف بثلاثة مسلسلات، يمولها صندوق دعم الدراما ". وقال ابو الهيل: أن لجنة صندوق الدراما تقدم الان على انتاج ثلاثة اعمال للموسم الاول من المبادرة مع مراعاة تنوع الاسماء من مؤلفين وممثلين وملاكات ومخرجين”، مشيرا الى أن هذه المسلسلات (جفن الردى) و(يسكن قلبي) و(عائلة خلارج التغطية ): توزعت ما "بين الوطني والاجتماعي والكوميدي، مستوفية امكانات الانتاج التي تجعلها قابلة للتسويق عربيا". وهاهي عجلة الانتاج الدرامي العراقي تدور من جديد وهاهو الحلم يصبح حقيقة ونبوءة ابو الهيل تحلق في مدى الواقع بدعم الرأسمال الوطني العراقي المتمثل بالبنك المركزي العراقي ورابطة المصارف الخاصة وشركة آسيا سيل وشركة زين العراق الذين اسهموا في انتشال االدراما العراقية من وهدتها وسباتها بعد استكمال كل مستلزمات العملية الانتاجية بتفاصيلها المعروفة، فكانت قاعة مجلس الامناء في شبكة الاعلام العراقي التي شهدت انبثاق مبادرة ألق بغداد قبل أكثر من ثلاث سنوات مكاناً لانطلاق العمل في أول مسلسل لها وهو المسلسل الاجتماعي الكبير( يسكن قلبي) للكاتب باسل شبيب وإخراج الفنان أكرم كامل وتمثيل نخبة من ألمع من نجوم الدراما العراقية بينهم: د. شذى سالم ومحمود ابو العباس وفاطمة الربيعي وعبد الستار البصري  وبتول عزيز ود.مناضل داوود وغانم حميد ومحمد طعمة وأحمد طعمة وباسم الطيب وعلي نجم الدين وغيرهم فضلا عن كادر فني متكامل في مقدمته مدير الانتاج قاسم شايع حيث بدأت جلسات قراءة نص المسلسل بحضور المخرج والمؤلف وابطال العمل والفنيين وبإشراف ومتابعة دقيقة لأعضاء اللجنة العليا لمبادرة دعم الدراما على مدى اكثر من اسبوعين على أمل بدءالتصوير مطلع تشرين الثاني المقبل. وبغية الوقوف على انطباعات فريق العمل في هذا المسلسل العراقي الكبير الذي ينطوي على حدوثة عراقية اجتماعية أصيلة بكل تفاصيلها شكلا ومضمونا كما أكد الكاتب باسل شبيب الذي اراد أن لا يفوت الفرصة على المتلقين والمعنيين في متابعة أحداث المسلسل، كانت لنا هذه الجولة مع مخرج العمل وبعض نجومه لمعرفة انطباعاتهم بعد هذا التوقف الطويل للدراما العراقية وانطلاقتها من جديد بفضل إرادة واصرار وعزيمة رئيس واعضاء لجنة دعم الدراما العراقية . المخرج أكرم كامل قال: "بمادرة كريمة من لجنة دعم الدراما في العراق واتصالاتهم الطويلة جداً والمكثفة جدا والتي أخذت حوالي أكثر سنتين حتى يجمعون مايمكننا من انجاز مسلسلين حتى الان ". واضاف "مشكورة جدا لجنة دعم الدراما ومسلسل (يسكن قلبي ) يضم مجموعة كبيرة من فناني العراق استقطبناهم للعمل في هذا المسلسل وبدأنا جلسات القراءة وبدأنا نناقش المؤلف والممثل والكل يبدي رأيه وتلاقحت الافكار وان شاء الله سيكون عملاً عراقياً مهماً". وأوضح كامل ان "اللجنة متمثلة برئيسها أبو الهيل اطلقت العنان للمخرج بتحقيق شعار الانتاج في خدمة الاخراج". وختم بالقول : "اتمنى مخلصا أن نقدم عملاً يليق بالعائلة العراقية ويليق بنا وبتاريخنا ..الأمنية لوحدها لا تكفي لكن التخطيط الجيد يفضي الى النجاح ان شاء الله ونكون بذلك قد أوصلنا معلومة حقيقية بأن الدراما العراقية بخير مادام لدينا رأسماليون وطنيون سنظل نرفع القبعات لهم دوماً". في حين، أكد الفنان د. مناضل داوود" بعد التوقف لأكثر من خمس سنوات للدراما العراقية استطاعت لجنة دعم الدراما العراقية مشكورة ولسنوات طويلة واجتماعات مكثفة أن تخرج بنتيجة نتمنى أن تكون بدايتها هذا العمل الذي كتبه الاستاذ باسل شبيب واخراج الاستاذ اكرم كامل وتمثيل نخبة كبيرة من الفنانين العراقيين ". واضاف "نتمنى أن تتحقق نهضة جديدة نتمنى أن نصنع  دراما تحترم عين وعقلية المشاهد نتمنى أن نقدم دراما اجتماعية لطالما انتظرها الجمهور مدة طويلة" . وتابع: "أنا شخصيا ممثل عراقي أسأل في الشارع يومياً وللسنوات عدة أين انتم استاذ؟ اين شغلكم نحب الدراما العراقية؟ نحن الان فرحون لنرضي طموح هذا الجمهور وعطش هذا الجمهور الذي يسأل باستمرار ويحترم هذه الدراما ويحترم الفنان العراقي وينتظره نحن فرحون بلقاء جمهورنا وان شاء الله نقدم عملا جيدا مادام الان لدينا نص دون مجاملة مكتوب بحرفية عالية وفيه حدوثة جميلة وبتسلسل احداث مثيرة ومشوقة ومبني درامياً بشكل جيد وبمشاركة نخبة جيدة كما اسلفت من الممثلين العراقيين الملترمين ان شاء الله نسعى لعمل جميل لينهض بالدراما العراقية" . من جانبها، قالت النجمة بتول عزيز:"هي بداية مفرحة أننا وبعد انقطاع لفترة طويلة جداً نبتديْ بعمل اجتماعي فيه أسماء لها ثقلها في الوسط الفني ..ايضا هنالك دعم من شبكة الاعلام العراقي لهذه المبادرة وحاليا نحن في جلسة قراءة ونتمنى ان نقدم كل ما هو جيد وممتع للمشاهد العراقي والموفقية للجميع ان شاء الله" . وشدد النجم علي نجم الدين بالقول: "إنها بداية موفقة من بعد أكاد اقول اندثار الدراما خلال أربع أو خمس سنوات مضت ومشكورة لجنة دعم الدراما على هكذا فعل مبارك فنياً وانسانياً في الوقت ذاته فقد تحققت جرعة ديمومة للفنان والفني العراقي" وأكد "بصراحة نحن فرحون بهذه المبادرة ومشتاقون لجمهورنا ونحن متشوقون له ايضا وقد سنحت لي الفرصة لأداء شخصية مهمة ورئيسية بالعمل وهي جديدة بالنسبة لي ونحن الآن بصدد القراءة والتحضير للعمل ويارب التوفيق وخلال الايام القليلة ستدور الكاميرا على الخير والبركة ان شاء الله لاسيما أن العمل مع اساتذة مضى اكثر من ثلاثة أعوام لم نر بعضنا لعدم وجود اعمال فصار الموضوع معنوي ونفسي وفني ان نلتقي بأصدقائنا الفنانين وعادت عجلة الدراما العراقية تدور من جديد نتأمل اعمالاً اخرى بعد هذه الاعمال وتكون مقدمة لاعمال مستقبلية اخرى جديدة نبارك للجنة دعم الدراما هذه المبادرة الفاعلة والكريمة". وتابع الحديث النجم باسم الطيب بالقول:"بصراحة بعد هذا الانقطاع الطويل الذي حصل اكتشفنا وجود شيء مهم جدا هو أن الشارع العراقي بدأ يسأل انه متى تعود الدراما العراقية بدأنا نتعطش لرؤية دراما عراقيةحقيقية برغم وجود الدراما العربية وفي نفس الوقت حضور الاعمال الكوميدية العراقية  ليس كافياً لوحده العالم بحاجة ماسة الى المسلسلات الدرامية الجادة أيضاً". وختم الطيب: " كلنا متفائلون بهذ العمل الذي سيكون حافزاً لكل القنوات العراقية الأخرى لكي تنتج اعمالاً درامية باعتبار الدراما هي الاساس والمجتمع تعلم عليها ومنها ويريد عودتها وحضورها من جديد" . مدير انتاج مسلسل (يسكن قلبي) الفنان قاسم شايع رأى في المبادرة وهذا العمل  "خطوة موفقة لاعادة الحياة للدراما العراقية لاسيما أن شعار المبادرة (الدراما حياة) وبعونه تعالى  نحن نتأمل خيراً فيها ". وبخصوص التحضيرات قال شايع:" نحن أنجزنا وعلى وفق الافضل والاحسن في الاختيارات الفنية اللائقة التحضيرات للازياء وبكشف الموا قع العديدة الموزعة على أماكن مختلفة من بغداد وغيرها وتهيئة جميع مستلزمات العملية الانتاجية ونحن جاهزون للبدء بالتصوير مطلع شهر تشرين الثاني المقبل". وستكون لنا جولات اخرى مع صناع المسلسل الثاني للجنة دعم الدراما العراقية (عائلة خارج التغطية ) الذي تتواصل التحضيرات له وهو من تأليف الكاتب قحطان زغير واخراج الفنان جمال عبد جاسم وتمثيل نخبة من نجوم الكوميديا العراقية.