استنفار أمني وخدمي لانجاح زيارة الإمام الكاظم (ع)

محلي
  • 12-11-2018, 15:18
+A -A

بغداد/ واع سخرت الوزارات والجهات الحكومية المختصة والساندة ملاكاتها وآلياتها لخدمة الزائرين العراقيين والاجانب الذين سيحيون مراسم ذكرى استشهاد سابع أئمة اهل البيت الاطهار، الامام موسى بن جعفر الكاظم (ع) في الـ 25 من شهر رجب الاصب من كل عام. تطبيق الخطة الأمنية مدير العلاقات والاعلام في مديرية المرور العامة التابعة لوزارة الداخلية، العقيد الدكتور مؤيد خليل سلمان، اوضح لـ"واع"، ان تطبيق الخطة الامنية الخاصة بزيارة الامام موسى بن جعفر (ع) التي وضعتها قيادة العمليات بالتعاون والتنسيق مع جميع الاجهزة الامنية العاملة داخل العاصمة بغداد، بدء مساء الاحد. وشدد مدير العلاقات والاعلام على ان الاجهزة كافة قامت بالعمل على نصب مفارز مهمتها تأمين سير الطرق للزائرين وتوفير الحماية اللازمة لهم لضمان عدم حصول اي خرق امني خلال الزيارة، ما قد يعرض الزائرين للاذى لا سمح الله، مشيرا الى ان قيادة عمليات بغداد وبالتعاون والتنسيق مع الاجهزة الامنية الاخرى في بغداد، تعمل على تطبيق خطتها بشكل دقيق للحفاظ على ارواح الزائرين وانجاح الخطة الخاصة بمراسم احياء ذكرى استشهاد الامام موسى بن جعفر (ع). تخصيص 75 سيارة إسعاف أما مدير مركز العمليات والطوارئ في وزارة الصحة الدكتورعدنان محمد علي، فذكر في ان الوزارة ولمناسبة الزيارة الرجبية، شكلت غرفة عمليات للتنسيق المشترك بينها وبين وزارتي الدفاع والداخلية لتبادل المعلومات وتسهيل مهمة الفرق الطبية والصحية وتسهيل حركة سيارات الاسعاف لنقل الحالات الطارئة اثناء الزيارة، وتغطية الطرق المؤدية الى مدينة الكاظمية المقدسة بالفرق والمفارز الطبية. واشار الى ان الخطة تضمنت مرابطة 15 سيارة إسعاف داخل الطوق الأمني لمدينة الكاظمية المقدسة، و10 خارجه، اضافة الى 40 سيارة إسعاف اخرى على طريق الزائرين بالتناصف بين جانبي الكرخ والرصافة، منوها بان دائرتي صحة ذي قار وواسط، سترسلان 10 سيارات اسعاف مع ملاكاتها من كل دائرة ولمدة خمسة ايام، كأسناد خلال مدة الزيارة لتعزيز خفارات قسم الاسعاف وتهيئة مفارز طبية ثابتة ومتحركة على طول طريق الزائرين القادمين من بغداد والمحافظات صوب مرقد الامام الكاظم (ع). وذكر محمد علي، ان الوزارة اوعزت بتوفير جميع انواع الادوية المنقذة للحياة، وتجهيز المؤسسات الصحية كافة بها، علاوة على توفير قناني الاوكسجين والدم، مع تهيئة ردهات الطوارئ في المستشفيات وزيادة سعتها السريرية، وكذلك تهيئة فرق للاشراف على الخدمات المقدمة للزائرين، والايعاز الى مصرف الدم الوطني بتأمين رصيد كاف من انواعه خاصة النادرة منها. وتابع ان الوزارة اوعزت الى مركز السموم ضمن دائرة مدينة الطب، لتهيئة الادوية والمستلزمات الخاصة بالسموم، واعداد فرق طبية مختصة من المركز المذكور في حال حدوث اي حالة تسمم، مؤكدا ان عملها سيكون 100 بالمئة خلال ايام الزيارة، مع تقليل الاجازات لجميع الملاكات الطبية والصحية والادارية في المؤسسات التابعة لدوائر الصحة في بغداد. 120 حافلة لنقل الزائرين من جانبه، اوضح مدير الشركة العامة لنقل المسافرين والوفود في وزارة النقل، عبد الله لعيبي باهض، ان الوزارة خصصت 100 حافلة بطابقين و20 بطابق واحد بالتنسيق مع قيادة عمليات بغداد والجهات المعنية الاخرى، للمساهمة في نقل الزوار الذين سيحيون ذكرى استشهاد الامام موسى الكاظم (ع). واضاف ان عملية النقل ستكون على ثلاثة محاور، الاول من جسر الائمة في منطقة الاعظمية الى تقاطع الشعب، والثاني من ساحة عدن الى منطقة الحرية، اما المحور الثالث، فسيكون من ساحة عدن وصولا الى ساحة دمشق ومن ثم الى ساحة العلاوي، مفصحا عن تخصيص شركته عددا من الحافلات تحسبا لأوقات الذروة من الزيارة، مع اخراج مفارز فنية مع الحافلات بهدف ضمان استمرار عملية نقل الزائرين. جهود بلدية الكاظمية المقدسة في السياق نفسه، استنفرت امانة بغداد ملاكاتها الخدمية وآلياتها التخصصية من اجل تقديم افضل الخدمات البلدية الى الزائرين الذي سيحيون ذكرى استشهاد الامام موسى بن جعفر (ع). واوضح مدير دائرة بلدية الكاظمية المقدسة حميد سكر، ان فريق العمل الحكومي المشترك مع دوائر ووزارات الدولة المختصة، يسعى الى تسخير كل الامكانات المتاحة باعتماد العمل المشترك، لغرض خدمة الزائرين الذين سيحيون ذكرى الاستشهاد الاليمة. ولفت الى ان الخطة التي اعدتها الامانة، تتضمن مساندة 73 آلية خدمية متنوعة من دوائر العاصمة البلدية، علاوة على 154 آلية تابعة للدائرة التي ستشارك بخدمة الزائرين وتعمل بثلاث وجبات صباحية ومسائية وليلية، اضافة الى تجهيز اصحاب المواكب الحسينية المشاركة في المراسم، بأكياس النفايات والحاويات البلاستيكية والحديدية، اضافة الى الاكياس التي ستوزع بين المطاعم والمحلات التجارية ضمن الطرق التي سيسلكها الزوار داخل المدينة المقدسة. سكر افصح عن ان دائرته ستنشر (مجاميع صحية) لخدمة الزوار ضمن الطرق التي سيسلكها الزائرون، كما هيأت مواقع بديلة لتجميع النفايات في حال اغلاق الطرق المؤدية من والى الكاظمية، علاوة على وضع شعبة الوعي البلدي لافتات ارشادية وبوسترات وشاشة عملاقة ولوحات الكترونية، لغرض حث الزوار على الحفاظ على الحدائق العامة. فتح مدارس الكاظمية للزائرين في السياق نفسه، افاد مدير الاعلام في مديرية تربية الكرخ الثالثة محمد الموسوي ان المديرية وكتقليد سنوي دأبت على اتباعه خلال مراسم احياء ذكرى استشهاد الامام الكاظم (ع)، ستفتح مدارسها امام الزائرين وتهيئ قاعاتها الدراسية كمحطات لاستراحتهم، كما انها ستخصص سياراتها كافة لنقلهم من مداخل المدينة المقدسة الى مرقد الامام موسى بن جعفر (ع). واكد وجود فعاليات تطوعية ضمن مدارس مدينة الكاظمية للتوعية بالمناسبة الدينية، فضلا عن فعاليات المسرح المدرسي بهذا الصدد، مشيرا الى ان كل ذلك يعد عملا تطوعيا بحسب كل مدرسة، اضافة الى اقامة مواكب للمتطوعين لبعض المدارس.   توافد آلاف الزوار الأجانب الى ذلك، توافد الاف الزوار الاجانب عبر منفذ زرباطية الحدودي مع ايران لزيارة مرقد الامام موسى الكاظم (ع) احياء لذكرى استشهاده، في وقت استنفرت فيه صحة واسط وهيئة المزارات في الكوت ملاكاتها لتقديم الخدمات للزوار الذين يتخذون طريق كوت ـ بغداد مشيا على الاقدام. وقال مدير اعلام محافظة واسط ماجد العتابي: ان المحافظة استقبلت عن طريق منفذ زرباطية الحدودي مع ايران اول دفعة من الزوار الاجانب الوافدين من ايران ودول شرق آسيا لاداء زيارة الامام الكاظم (ع) في ذكرى استشهاده التي ستصادف يوم الخميس المقبل، مشيرا الى ان الزائرين الوافدين يبلغ عددهم الالاف ويمثلون جنسيات ايرانية وباكستانية واذربيجانية وجنسيات اسيوية اخرى. واضاف ان الاتفاقية المبرمة بين الجانبين العراقي والايراني تنص على استقبال نحو 2000 ـــ 2500 زائر يوميا عبر منفذ زرباطية، الا انه في الزيارات المليونية تتم مضاعفة تلك الاعداد بحسب الاتفافية،  مشيرا الى ان المحافظة اعدت بالتنسيق مع عمليات بغداد خطة امنية لحمايتهم. من جانبه، لفت مدير الاعلام والعلاقات في قيادة شرطة واسط النقيب حسن السراي الى تشكيل غرفة عمليات أمنية لحماية مواكب وزوار الامام موسى الكاظم (ع)، وتنفيذ المحاور التفصيلية للخطة الأمنية التي تتضمن تشكيل طوق امني محكم حول المحافظة، إضافة إلى أطواق أخرى تحيط بالطريق العام الرابط بين الكوت وبغداد، يشترك فيها عناصر الجيش والشرطة والاستخبارات ووحدة معالجة المتفجرات والأجهزة الأمنية الأخرى. وفي الشأن نفسه، اشار مدير دائرة صحة واسط الدكتور جبار الياسري الى تشكيل غرفة عمليات خاصة وانشاء 50 مفرزة طبية ثابتة مع تسيير 60 سيارة اسعاف على الطريق الرابط بين بغداد والكوت لتقديم الخدمات الطبية والعلاجية للزوار الذين يتوجهون الى زيارة الامام موسى الكاظم (ع). وتابع ان جميع هذه المفارز تضم اطباء اختصاصيين، مبينا ان الدائرة استنفرت جميع طاقاتها واوعزت الى ادارات المستشفيات والمراكز الصحية في اقضية ونواحي المحافظة بابقاء ابوابها مشرعة لاستقبال الحالات المرضية. بدوره، اكد مدير هيئة المزارات في الكوت صبيح العيساوي، ان دائرته استنفرت كل طاقاتها لتوفير الراحة لزوار الامام الكاظم (ع) على طول الطريق الرابط بين بغداد والكوت، حيث تمت المباشرة بالتنسيق مع صحة المحافظة بتنفيذ جولات تفقدية للمواكب المنتشرة على طول هذا الطريق وتزويدها بالادوية والعصائر وقناني الماء. ويستعد المسلمون في عموم العالم الاسلامي لاحياء مناسبة ذكرى استشهاد الامام موسى بن جعفر (ع) في الخامس والعشرين من شهر رجب في كل عام التي توافق هذه السنة يوم الخميس المقبل الموافق الثاني عشر من شهر نيسان المقبل، عبر التوجه الى مرقد الامام الواقع في منطقة الكاظمية ببغداد مشيا على الاقدام لاحياء هذه المناسبة.