السفير الفرنسي: وفرنا مليون يورو لتحسين مراكز حماية المرأة في بغداد

سياسية
  • 27-11-2022, 21:19
+A -A

بغداد- واع – وسام الملا
أعلن السفير الفرنسي ايريك شوفالييه، اليوم الأحد، توفير مليون يورو لتحسين مراكز حماية المرأة في بغداد وتأسيس ثلاثة مراكز أساسية في مناطق أخرى.

ليصلك المزيد من الأخبار اشترك بقناتنا على التليغرام
وقال شوفالييه في مؤتمر اطلاق حملة 16 يوماً لمناهضة العنف ضد المرأة، وحضرها مراسل وكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "حضور رئيس الوزراء هكذا نشاطات مهمة هي رسالة قوية وواعدة جدا، وأشكر جميع الحاضرين بمن فيهم ناشطو المجتمع المدني لخلق هذه التحضيرات المهمة بشكل يومي".
وأشار إلى أنه "رسالتي الاولى تتضمن التظاهر لأن العنف ضد المرأة موجود في كل مكان وليس فقط هنا وهناك، ففي فرنسا تتوفى امرأة كل ثلاثة ايام بسبب العنف وهناك حاجة كبيرة لتسليط الضوء على جهود مكافحة ممارسات العنف"، لافتا الى أن "هناك ممارسات ناجحة وقمنا ببناء الهيكليات التي تدعم وتعزز الناجين وتسرع عملية الابلاغ بما في ذلك الطواقم الطبية وتوفير خطوط ساخنة للنساء اللواتي يتعرضن للخطر والتهديد".

وأضاف، "رسالتي الثانية هي المناصرة والدعم لنستطيع دعم جميع النساء في جميع انحاء العالم، إذ إن فرنسا لديها استراتيجية دولية ترتكز على المناصرة والنشاطات المرصودة"، مؤكداً "دعم بلاده لاتفاقية قمة اسطنبول ومناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي وسنشجع جميع البلدان للمصادقة على معاهدة اسطنبول".
وتابع أنه "في الإجراءات الملموسة قمنا بتأسيس صندوق دعم مخصص لجميع الحالات لتوفير 120 مليون يورو لثلاث سنوات"، موضحا أنه "لدينا في العراق بشكل خاص توسيع وتعزيز مراكز حماية المرأة، حيث قمنا بتوفير مليون يورو لتحسين هذا المركز في بغداد وتأسيس ثلاثة مراكز اساسية في مناطق اخرى". 
وأكد السفير الفرنسي، " نحن سعداء بهذا التنسيق المشترك القريب بين وزارة العمل والجهات الاممية والدولية وقمت بزيارة هذا المركز وأدهشني وجود ناجيات أمضين اكثر من ثلاث سنوات وقضين جزءا من طفولتهن في هذه المراكز".

وتابع ان " الرسالة الثالثة هي الدعوة الى العمل، إذ أن الوزارات المعنية تتعاون مع القضاء لتجد الحلول المناسبة لهذه النساء في المراكز لاسيما ان هناك نساء ناجيات صغيرات بالعمر ويمكن اعادة ادماجهم في المجتمع مع كل التدابير الامنية".