الخارجية النيابية: استضافة سفراء دول الجوار لبحث ملف القصف المتكرر

سياسية
  • 26-11-2022, 19:11
+A -A

بغداد – واع – محمد الطالبي 
قدمت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب، اليوم السبت، مقترحات لمعالجة ملف الاعتداءات المستمرة على الأراضي العراقية، فيما كشفت عن استضافة مرتقبة لسفراء دول الجوار لبحث هذا الملف.

ليصلك المزيد من الأخبار اشترك بقناتنا على التليغرام
وقال رئيس اللجنة، عامر الفايز لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "موضوع الاستنكار والشجب أصبح غير مجد مع تكرار الاعتداءات، وهنالك مقترح بالاستعانة بالملف الاقتصادي للضغط على الدول التي تشن ضربات داخل الأراضي العراقية".
وأضاف أن "إنهاء تواجد الجماعات المعارضة لدول الجوار في العراق أمر حاسم ونقترح جعله أولوية من قبل الحكومة". 
وتابع أن "المنهاج الوزاري الذي أعلنه رئيس الوزراء محمد شياع السوداني يؤكد على الانفتاح تجاه دول العالم، حيث إن الحوار المباشر يعد افضل وسيلة لحل المشاكل، وهي أفضل بكثير من الحوارات غير المباشرة".
ولفت إلى، أن "اللجنة بصدد استضافة سفراء دول الجوار لبحث ملف القصف والتنسيق مع الحكومة لوضع المعالجات".
ويشهد شمال العراق عمليات قصف متكررة من قبل تركيا وإيران بدعوى استهداف جهات معارضة للبلدين تهدد أمنهما، فيما تشدد الحكومة على وجوب بحث هذا الملف عبر القنوات الدبلوماسية لمعالجته معتبرة القصف انتهاكاً للسيادة وعدم اعتراف بالمواثيق الدولية.
وقرر المجلس الوزاري للأمن الوطني خلال اجتماعه الذي عقد الأسبوع الماضي برئاسة القائد العام للقوات المسلحة محمد شياع السوداني، وضع خطة لإعادة نشر قوات الحدود العراقية لمسك الخط الصفري على طول الحدود مع إيران وتركيا.
وأكد المجلس وفقا لبيان رسمي تأمين جميع متطلبات الدعم اللوجستي لقيادة قوات الحدود وتعزيز القدرات البشرية والأموال اللازمة وإسنادها بالمعدات وغيرها، بما يمكّنها من إنجاز مهامها".
كما أوصى المجلس بالمناورة بالموارد البشرية المتاحة لوزارة الداخلية لتعزيز المخافر الحدودية، والتنسيق مع حكومة إقليم كردستان العراق ووزارة البيشمركة لإنجاز الفقرات أعلاه بهدف توحيد الجهد الوطني لحماية الحدود العراقية".