السفير الألماني يفصّل مجالات الشراكة بين بغداد وبرلين ويعلن حجم دعم بلاده للعراق

سياسية
  • 19-09-2022, 16:45
+A -A

بغداد- واع- وسام الملا
فصّل السفير الألماني لدى العراق، مارتن بيغر، اليوم الإثنين، مجالات الشراكة بين بغداد وبرلين، فيما أعلن حجم دعم بلاده للعراق.

ليصلك المزيد من الأخبار اشترك بقناتنا على التليغرام
وقال السفير بيغر، في ندوة للعلاقات العراقية الألمانية والتحديات والفرص، وحضرها مراسل وكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "هناك تطويراً واضحاً في العلاقات والشراكة بين العراق والمانيا"، مضيفاً، "نحن مدينون إلى السفير العراقي في ألمانيا، لتحسين العلاقات وتقريب وجهات النظر".
وأضاف، أنه "لدى العراق قاعدة مالية كبيرة ومختلف عن الدول القريبة منه ولديه الموارد الخاصة والمثيرة للاهتمام"، مبيناً أن "العراق لديه 85 مليون يورو وهذا يقارن بخزينة كاملة لأي حكومة قادمة".
وتابع، "نحتاج النظر إلى التحديات التي تواجه الاصلاحات الحقيقية ونشجع على قراءة تقرير وزير المالية المستقيل علي علاوي حول التحديات التي تواجه اقتصاد العراق"، مردفاً بأنه، "زرت 18 محافظة عراقية وخلال زيارتنا إلى ذي قار ركزنا على الأهوار التي تأثرت كثيراً بفعل التغير المناخي".
وأكد، أن "هناك الكثير من العمل الذي تحتاج الحكومة العمل عليه من البنى التحتية ولديها الأموال التي تمكنها من إنجاز تلك الأعمال"، مشيراً إلى أن "العلاقات الألمانية العراقية قوية وخصوصاً الثقافية منها لوجود التعاون بين الباحثين الألمان الذين اكتشفوا مدينة أوروك وغيرها من الاكتشافات والآثار وكذلك التعاون العسكري".
وأوضح، أن "المانيا ساهمت 3،4 مليارات يورو في تنمية العراق ونحن ثاني أكبر داعم للعراق"، مضيفاً، "دعمنا العراق في إعادة البناء وركزنا على المناطق المحررة وساهمنا بعودة النازحين بواقع 4 ملايين و800 ألف نازح وهي من أهم الانجازات لتحقيق التنمية".
وأشار إلى أن "المانيا تطمح للعمل مع الحكومة العراقية من خلال دعمها في مختلف القطاعات".
ولفت إلى أن "المانيا ساهمت بمساعدة العراق في مكافحة الإرهاب والتغير المناخي والموارد المائية"، مشيراً إلى أن "المانيا لديها 600 مليون يورو كمشاريع في محافظة المثنى لدعم الموارد المائية ونتطلع لتوقيع الاتفاق مع الوزير الجديد في الحكومة المقبلة".