محافظ البنك المركزي والسفيرة الأميركية يبحثان جهود مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب

محلي
  • 15-08-2022, 14:15
+A -A

بغداد – واع 

بحث محافظ البنك المركزي مصطفى غالب مخيف، اليوم الاثنين، مع السفيرة الأميركية في العراق ألينا رومانوسكي، في الجهود المبذولة لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

وذكر بيان للبنك المركزي، تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أن "محافظ البنك المركزي مصطفى غالب مخيف استقبل  السفيرة الأميركية في العراق ألينا رومانوسكي والوفد المرافق لها".

واستعرض مخيف "جهود البنك المركزي في دعم التنمية من خلال أدوات السياسة النقدية والأثر المباشر لمبادراته في مسيرة القطاع الحقيقي وتوفير فرص العمل والاستدامة، إضافة إلى الجهود المبذولة في مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب من خلال اعتماد منظومة قانونية متكاملة وتطبيقها بشكل فعال على القطاعات التي قد تُستخدم في ارتكابها".

وأكد "أهمية التعاون بين البلدين في ما يتعلق بالسياسة النقدية وتفعيل الأدوات المالية".

من جانبها، أكدت السفيرة "دعمها البنك المركزي واستقلاليته والمساهمة في تدريب موظفيه من خلال المؤسسات المالية التي لديها شراكات مستمرة مع البنك المركزي".

وأشارت إلى "نجاح سياسة البنك المركزي والأساليب الحديثة في إدارتها، والذي تجلى في مؤشرات الاحتياطيات النقدية والذهب".

وقدَّم المحافظ شكره على ما تقدمه المؤسسات المالية والمصرفية الأميركية لحماية النظام المالي والمصرفي العراقي ودعمها في تطبيق أفضل المعايير الدولية، فضلاً عمّا تقدمه من دعم وخبرات فنية وتدريب لموظفي البنك المركزي.