بقعة كبيرة على سطح الشمس تواصل نموها بمواجهة الأرض

منوعات
  • 24-06-2022, 16:56
+A -A

متابعة - واع
أكد علماء تواجد بقعة ضخمة على الشمس تواجه كوكب الأرض وتكبر باستمرار.
وأشارت تقارير إلى تنامي البقعة لضعف حجمها خلال 24 ساعة ما سبب ذعراً لدى المتابعين، لكن هل ثمة ما يدعو للقلق.
ووفقاً للخبراء في الإدارة الوطنية الأميركية للمحيطات والغلاف الجوي، فإن الطقس الشمسي في الواقع هادئ نسبياً وفقاً للعلماء ولا توجد توهجات كبيرة متوقعة من الشمس، ولم يتم قياس أي منها في الأيام الأخيرة.
ويقول هؤلاء لصحيفة الأندبندنت البريطانية إنه في الواقع، لا يُظهر تحديث «أحوال الطقس الفضائية» الخاص بالمؤسسة أي نوع من النشاط الملحوظ على الإطلاق، ويتم تتبع الانقطاع المحتمل للراديو وعواصف الإشعاع الشمسي والعواصف المغناطيسية الأرضية - ولم يلاحظ أي نوع من السلوك الواضح بما يكفي لإحداث تأثير.
ويضيفون أن المخاوف بشأن الطقس الشمسي المحتمل وصلت إلى مستوى مرتفع نسبياً؛ لأن الشمس في جزء نشط بشكل خاص من دورتها، ومن المرجح أن تشهد السنوات المقبلة طقساً فضائياً يمكن أن يؤثر على أجهزتنا الإلكترونية وتكنولوجيا الاتصالات.
وحذر بعض العلماء من أننا غير مستعدين بشكل كافٍ لمثل هذا الحدث، وأن العالم يجب أن يتخذ المزيد من الخطوات لتجنب أي خطر محتمل.
وأدى هذا القلق إلى تركيز أقرب من المعتاد على الشمس، خاصة حول أمور مثل البقع الشمسية، ما يعني أن البقعة التي تم تشكيلها حديثاً أدت إلى قلق خاص عندما تم رصدها وهي تنمو وتواجه الأرض.
وقد أدى ذلك بدوره إلى عدد من التقارير المقلقة حول احتمال وقوع «ضربة مباشرة» على الأرض، و«عاصفة شمسية كبرى» وعدد من التحذيرات الأخرى.
لكن البقع الشمسية يمكن أن تموت أيضاً على سطح الشمس دون إطلاق أي نوع من الإشعاع الذي قد يزعج الأرض. ولا يوجد في الوقت الحالي ما يشير إلى أن البقعة الجديدة تشكل أي خطر كبير على كوكبنا.