المرور تؤكد الحاجة لنظام متطور يغرم مُلقي النفايات من نوافذ المركبات

محلي
  • 22-06-2021, 11:08
+A -A

بغداد - واع - نور الزيدي

أكدت مديرية المرور العامة، اليوم الثلاثاء، الحاجة الى نظام متطور يغرم مُلقي النفايات من نوافذ المركبات.

وقال مدير المرور العامة، طارق اسماعيل، لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "هناك مادة قانونية تغرم من يرمي أعقاب السكائر والأوساخ ومناديل الاستعمال الواحد (الكلينكس) والعلب من نوافذ السيارات في الشوارع العامة بغرامة 50 ألف دينار، وهي مادة نافذة من قانون المرور العراقي لعام 2019"، مبيناً أن "تنفيذ هذه المادة يحتاج الى فرق كثيرة في الشوارع لتحقيق هذا الهدف، وهناك صعوبات تتمثل في عدم وجود نظام مروري متطور من أنفاق وجسور وكاميرات مراقبة ورادارات تراقب السيارات ،إضافة الى عدم وجود كونترول سيطرة يغرم المخالفين دون الضغط على الجهد البشري".

ولفت الى أن "المواد القانونية موجودة ،لكن كثرة المخالفات في مجتمعنا تُصعّب من تطبيقها"، مشيراً الى أن "المادتين 25 و 26 في قانون المرور رسمت المخالفات، والمادة 28 أوجدت العقوبات".

وأوضح أن "كثافة السير تسبب ضغطاً على رجل المرور وينشغل في تنظيم الحركة وامتصاص الكثافة ،وبالتالي يواجه صعوبة في الجمع بين تنظيم السير والانشغال بالمخالفات المتعددة مثل السير بدون لوحات وعدم ارتداء حزام الأمان واستخدام الهاتف والحمل العالي وغيرها من المخالفات الكثيرة والعديدة".

وكانت مديرية المرور في محافظة الأنبار، أعلنت في وقت سابق، أنها فرض غرامة مالية قدرها 50 ألف دينار على كل من يرمي النفايات وأعقاب السكائر من نافذة السيارة.