سوق الجمعة في الفلوجة يستقبل رواده بعد أشهر من الانقطاع

محلي
  • 11-06-2021, 10:29
+A -A

الانبار – واع - أحمد الدليمي 
يعد سوق الجمعة في الفلوجة من الأسواق الشعبية القديمة، التي  تعرض فيه مختلف البضائع والسلع بأسعار أقل عن بقية الأسواق.
وكالة (واع) كانت لها جولة في هذا السوق، والتقت بعدد من المواطنين.
الحاج أبو طيبة صاحب أحد المحال التجارية في سوق الجمعة تحدث إلينا قائلاً: "نحن نبيع هنا أنواعاً كثيرة من الطيور النادرة مثل الديك الرومي والدجاج والبط والكلاب والقطط"، مبيناً أن "هذا السوق يسمى بمعاش الفقراء حيث يتواجد فيه عدد كبير من الكسبة للحصول على المال من خلال البيع والشراء". 
من جانبه أوضح أحد رواد السوق عمر أيوب أن "هذا السوق لا يقتصر على بيع الطيور فقط، حيث تباع فيه الدراجات النارية والهوائية والعدد اليدوية والكهربائية بمختلف أنواعها، فضلاً عن أجهزة الموبايل والاكسسوارات والملابس".
وأضاف أن "المواطنين يأتون إلى السوق في الصباح الباكر لعرض بضائعهم، وتبدأ عمليات البيع والشراء". 
فيما ذكر  جاسم المحمدي، أن "فرص العمل جداً قليلة، ونحن أصحاب الدخل المحدود نتواجد في هذا السوق كل يوم جمعة لبيع وشراء الطيور بأنواعها، للحصول على مصدر رزق لتوفير لقمة العيش لعوائلنا".
وأشار المواطن علاء محمد إلى أن "سوق الجمعة يشهد إقبالاً كبيراً من قبل المواطنين من محدودي الدخل، الذين يترددون عليه لشراء ما يلزمهم من احتياجات بنصف الثمن ويتسابقون على شراء مستلزماتهم في الساعات الأولى من صباح كل جمعة".
وبين أن "الأجهزة الأمنية اتخذت التدابير اللازمة حيث تبدأ بتفتيش السوق قبل افتتاحه، تحسباً لوجود أي جسم غريب".
 وأكد أن "المواطنين مع الأجهزة الأمنية جنباً الى جنب، وعدم السماح للخارجين عن القانون العبث بأمن واستقرار المدينة".