وزير الزراعة يحدد موعد صرف مستحقات الفلاحين للعام الحالي

اقتصاد
  • 3-06-2021, 15:04
+A -A

بغداد – واع

حدد وزير الزراعة محمد الخفاجي، اليوم الخميس، موعد صرف مستحقات الفلاحين للعام الحالي، فيما اعلن عن تشكيل لجنة لمعالجة الضرر الحاصل في بحيرات الاسماك بالمدائن.

وقال الخفاجي في مؤتمر صحفي عقده اليوم بمبنى البرلمان مع رئيس لجنة الزراعة والمياه النيابية سلام الشمري وعدد من النواب، وحضره مراسل وكالة الانباء العراقية (واع)، انه "بحثنا مع لجنة الزراعة مستحقات الفلاحين والمزارعين لمحاصيل الحنطة والشعير لعام2021، ومستحقات لعام 2020 لمحصول الشلب والشركة العراقية، وشركة مابين النهرين التي سيتم صرف كافة المستحقات يوم الاحد المقبل لمحصولي الذرة والحنطة 100%"،  مبينا "اننا بحثنا ايضا مع وزارة المالية والتجارة تامين مستحقات الفلاحين للعام الحالي خلال اقصر فترة ممكنة باعتبارها من المبالغ الحاكمة للصرف، حيث وعدت الوزارتين بالصرف خلال الشهر الحالي لتمويل المبالغ لصرف المستحقات، حيث ستكون عملية الصرف للفلاحين من الاولوية حسب اسبقية التسويق".

واضاف ان "العام الماضي لم يتم صرف المستحقات ماتسبب بعزوف كثير من الفلاحين عن الزراعة وتضرر اكثر من مليوني دونم"، معربا عن امله "ان تكون الاجتماعات من اللجنة النيابية متابعة صرف المستحقات ".

وتابع الخفاجي انه "تم التطرق الى صرف مستحقات الفلاحين عام 2014 وعام 2019 وتمت الموافقة على صرفها لكن بعض بعض المستحقات فيها تدقيق امني وسيتم معالجتها لاكثر من 400 الى 500 فلاح خلال الاسبوع الحالي".

وبشأن الضرر الحاصل في بحيرات الاسماك بالمدائن، اكد الخفاجي ان "لجنة الزراعة اكدت على تشكيل لجنة مشتركة من وزارة الزراعة والبرلمان لتدقيق الحالة ومعالجتها باسرع وقت ممكن، وكذلك بحيرات الاسماك في بابل ناحية الامام"، موضحا ان "هناك تطور كبير في دعم القطاع الزراعي وحماية المنتج المحلي ومنع التهريب، حيث تم تحقيق اكثر من 80% من الاكتفاء الذاتي لمادتي الدجاج والبيض واكثر من 12 مادة زراعية اخرى".

وتابع انه "تم مناقشة تعويض المتضررين مربي الاسماك والفيضانات والحرائق، وهناك لجان مشكلة من امانة مجلس الوزراء تتابع الموضوع".

من جانبه، قال رئيس لجنة الزراعة والمياه النيابية سلام الشمري خلال المؤتمر "اجتمعنا مع ممثلي وزارتي التجارة والزراعة لمناقشة وحسم ملف مستحقات المزارعين للاعوام السابقة  2014و 2019 و 2020 و 2021، وستبدأ المباشرة بتسليم الاموال الى المزارعين للسنوات السابقة بما يخص شركة مابين النهرين والشركة العراقية ووزارة التجارة اعتبار من الاحد المقبل، كما تم تامين مبالغ بعد مداولات مستفيضة من اعضاء اللجنة النيابية ووزير الزراعة ومسؤولة الموازنة في المالية لتامين مستحقات المزارعين للمحاصيل الاستراتيجية لعام 2021 وقريبا جدا سيتم توزيع هذه الاموال". 

وتابع انه "تمت مناقشة ملف متضرري نفوق الاسماك والفيضانات ومزارعي محصول الشلب للاعوام 2018 و 2019 وتشكيل لجنة من قبل الوزير لحسم هذا الملف خلال الايام المقبلة"، لافتا الى "اننا بحثنا ايضا وضع خطة زراعية خارج الموسم وصرف مستحقات الشعير لعام 2014 بعد التدقيق الامني، وسنمضي لتامين مستحقات الفلاحين مايتعلق منها بمحاصيل الفواكه والخضر وبيض المائدة والاسماك والدجاج ".