الفياض يكشف عن مقترح بشأن المفسوخة عقودهم من الحشد

سياسية
  • 12-05-2021, 23:30
+A -A

بغداد – واع

كشف رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض، عن مقترح بشأن اعادة المفسوخة عقودهم من الحشد، وفيما اشار الى ان العراق كان له دور كبير في التقارب بين إيران والسعودية، اوضح تفاصيل اجتماع وزير الخارجية الايراني في منزله.
وقال الفياض لبرنامج "الجدار الرابع" الذي يعرض على قناة العراقية الاخبارية تابعته وكالة الانباء العراقية (واع)، اليوم الاربعاء، انه "لم يتم تخصيص أموال للمفسوخة عقودهم من الحشد في الموازنة"، مؤكدا "رفعنا مقترحاً لرئيس الوزراء السماح للهيئة إعادة المفسوخة عقودهم من تخصيصات الهيئة".
واوضح، ان "المقترح يتضمن مناقلة بعض الاموال من تخصيصات الحشد لاعادة المفسوخة عقودهم"، لافتا الى ان "اغلب المفسوخة عقودهم من الحشد الشعبي هم من شريحة الجرحى".
وتابع: " نستطيع ان نحل الجانب المالي بموضوع المفسوخة عقودهم إلا أننا نحتاج الى إجراءات من الحكومة".

وبشان زيارته الى سوريا اشار الفياض الى ان "زيارته الاخيرة كانت بطلب من رئيس الوزراء ولم يعلن عنها لأسباب أمنية"، مؤكدا ان "المباحثات في سوريا كانت ذات طابع أمني".

وحول اجتماع وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في منزله ذكر الفياض: ان "اجتماع ظريف في منزلي بحث خلاله شؤون المنطقة، ولم يتم التطرق خلاله لاي موضوع سواء عن إعادة البيت الشيعي وما شابهه ".

وبخصوص موقف الحشد من القضية الفلسطينية، اكد الفياض، ان "قضية فلسطين تتجاوز المواقف الحكومية والرسمية"، لافتا الى ان "بيان المرجعية الدينية داعم للشعب الفلسطيني ويدعو لهم بالنصر".

وبشأن دور العراق في المنطقة بين الفياض ان "العراق كان له دور كبير في التقارب بين إيران والسعودية"، مشيرا الى انه "من مصلحة العراق تهدئة الأوضاع في المنطقة".
ومضى بالقول: ان "العراق سيكون المستفيد من أي تسوية لإنهاء الصراع بالمنطقة"، مبينا ان "الطرف العراقي معني في تقريب وجهات النظر لإنهاء الصراعات بالمنطقة".

وفيما يتعلق العمل الخدمي للحشد قال الفياض: ان الحشد الشعبي يتشرف بتقديم الخدمات والدعم اللوجستي في المحافظات برفع الأنقاض وكري الأنهر"، مؤكدا انه "ليس غريباً أن يشارك الحشد في مشاريع خدمية إلى جانب واجباته الأمنية".
واوضح، ان" الحشد قوة مرتبطة بالقائد العام للقوات المسلحة وله هيئة مستقلة"، منوها الى ان "جميع العمليات العسكرية التي يخوضها الحشد تتم من خلال قيادة العمليات المشتركة".
وتابع: ان " العراق بعد عام 2014 ليس كما كان قبله"، مؤكدا "لن نسمح بأن يتكرر في العراق ما حصل في 2014".
وقال الفياض: ان "الحشد الشعبي يعد من التشكيلات النوعية ، ووضعنا خطة لتطوير القدرات التسليحية والتطويرية للحشد الشعبي"، لافتا الى انه في الشهر المقبل سيكون هناك استعراض للحشد الشعبي بمناسبة انطلاق الفتوى الرشيدة".