مؤسستا الشهداء والسجناء السياسيين تحددان الهدف من تشكيلهما

سياسية
  • 10-05-2021, 00:00
+A -A

بغداد – واع
حددت مؤسستا الشهداء والسجناء السياسيين الهدف الرئيس من تشكيلهما.
وقال رئيس مؤسسة الشهداء عبد الإله النائلي لبرنامج "الجدار الرابع" الذي يعرض على قناة العراقية الاخبارية تابعته وكالة الانباء العراقية (واع)، اليوم الاحد، ان" الهدف من تأسيس مؤسستي السجناء والشهداء تعويض ضحايا النظام البائد"، لافتا الى ان "موازنات مؤسستي السجناء والشهداء منذ عام 2006 وحتى عام 2014 جيدة".
واضاف، ان "عائلات الشهداء والسجناء لم يعوضوا تعويضاً حقيقياً"، مؤكدا ان "قطع الأراضي لم تعط لأكثر من 60% من عوائل الشهداء ".
وتابع، ان "ذوي شهداء الثمانينيات لم يمنحوا قطع أراض أو ما يعادلها".
من جهته، ذكر رئيس مؤسسة السجناء السياسيين حسين السلطاني، لبرنامج "الجدار الرابع"، ان" المؤسسة هدفها شمول من يستحق الشمول "، لافتا الى ان "المؤسسة انجزت اكثر من 95% من المشمولين".
واضاف، ان " المؤسسة حريصة على ان لا يدخل شخص غير مستحق "، مؤكدا انه "تم ابطال اسماء مئات الاشخاص المسجلين في المؤسسة ممن غير المستحقين وتمت مطاردتهم قانونياً".
واوضح، انه " تم وضع اشتراطات في القانون لسحب أي تعويض في حال ثبت عدم صحة شمول السجين السياسي".