النزاهة النيابية: الوقوف بوجه الفساد يتطلّب عقداً سياسياً جديداً

محلي
  • 1-02-2021, 10:59
+A -A

بغداد – واع – نصار الحاج

أكدت لجنة النزاهة النيابية، أن الفساد في العراق أخذ شرعية سياسية وأصبح جائحة، فيما أشارت إلى أن الوقوف بوجه الفساد يتطلب عقداً سياسياً جديداً.
وقالت عضو اللجنة النائب عالية نصيف لوكالة الأنباء العراقية (واع)،اليوم الاثنين: إن "الإجراءات التشريعية في مواجهة الفساد عالية المستوى، لافتةً إلى أن الجهات الرقابية كديوان الرقابة المالية وهيأة النزاهة والقضاء والادعاء العام تمارس دورها بشكل متميز".
وأضافت، أن "مجلس النواب يمارس دوره الرقابي ويضع القوانين والتشريعات لمواجهة الفساد، إلَّا أن الخلل في التنفيذ".
وأشارت إلى أن "بعض من لديه امتداد في مجلس النواب أصبح غطاءً وحمايةً للفساد والفاسدين"، منوهةً بأن" الفساد أخذ شرعيةً سياسيةً وأصبح جائحةً ومن الصعب الوقوف أمامه".
وشدَّدت على "ضرورة إزاحة من يتخذ الوزارات والمؤسسات إداة لتنفيذ الأجندات"، مؤكدةً أن "العراق في خطر والوضع يتطلب وجود عقد سياسي جديد من خلال الانتخابات لوقف جائحة الفساد".