الديمقراطي الكردستاني: تأجيل الانتخابات ثلاثة أشهر سيضمن مشاركة مواليد جديدة

سياسية
  • 16-01-2021, 07:45
+A -A

 
بغداد- واع - سوما الجاف
أكد الحزب الديمقراطي الكردستاني، اليوم السبت، التزامه بموعد إجراء الانتخابات في موعدها المحدد، فيما اشار الى ان تاجيل الانتخابات ثلاثة أشهر سيضمن مشاركة مواليد جديدة.

وقال النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني شيروان دوبرداني، في تصريح خاص لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن "الحزب الديمقراطي ملتزم بالموعد المحدد من قبل الحكومة بخصوص إجراء الانتخابات إذا كان في السادس من حزيران هذا العام أو بعد هذا الوقت".

وأشار إلى أنه "منذ أيام كان هناك اجتماع للجنة القانونية النيابية مع رئاسة الجمهورية، ناقشا فيه الجوانب الفنية والإجرائية، وتوصلا إلى أن المفوضية وبسبب من ضغط الوقت وعدم كفايته ضمن المدة المتبقية، لا تستطيع إجراء الانتخابات المطلوبة في موعدها المحدد".

وأضاف دوبرداني أنه "من الناحية الفنية والإجرائية أيضاً، يُفضّل تأجيل الانتخابات لمدة ثلاثة أشهر لأن هناك ثلاثة مواليد جديدة مشمولة في الانتخابات ضمن هذه المدة ما يستدعي من المفوضية توفير وتسليم مليونين وستمائة بطاقة إلكترونية ،وهذا يتطلب بعض الوقت".

وتابع أن "هناك أيضاً ملف النازحين الذي لم يغلق حتى الآن ،وهناك الكثير من المواطنين لم يتسلموا البطاقات البايومترية بسبب تفاوت الثقافة الانتخابية، فضلاً عن إتاحة الفرصة الزمنية المناسبة لاستصدار القرار الدولي لمراقبة الانتخابات".

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قد جددت استعدادها لإجراء الانتخابات بموعدها المحدد في حزيران المقبل.
وقالت الناطق باسم المفوضية جمانة الغلاي لوكالة الأنباء العراقية(واع): إن "اجتماع الرئاسات مع مفوضية الانتخابات والمبعوثة الأممية بحث الاستعدادات لإجراء الانتخابات المقبلة".
وأضافت أن"الاجتماع ناقش التحديات وإنجاز العملية الانتخابية، مؤكدة "استعداد المفوضية فنياً لاجراء الانتخابات في موعدها في السادس من حزيران المقبل".
وأشارت إلى أن "مفوضية الانتخابات لم تطلب تأجيل الانتخابات المبكرة إلى شهر أيلول المقبل".