كنا: مافيات تستقوي ببعض الأحزاب في بغداد تسرق عقارات المسيحيين

سياسية
  • 4-01-2021, 20:05
+A -A


بغداد – واع
كشف رئيس كتلة الرافدين النيابية يونادم كنا، عن وجود مافيات تستقوي ببعض الأحزاب في بغداد وتسرق عقارات المسيحيين، فيما أشار إلى أن هناك مصادرة لإرادة المكون المسيحي.
وقال كنا لبرنامج "العاشرة" الذي يعرض على قناة العراقية الإخبارية تابعته وكالة الأنباء العراقية (واع)، اليوم الاثنين: طالبنا بانتخابات محدودة للمكون المسيحي لكي يكون هناك ممثل حقيقي للمكون، إلا أن الطلب رفض، مبينا أنه في الدورة الانتخابية الأولى كان للمكون المسيحي مقعد واحد.
وأضاف، أنه حسب الدستور يفترض أن يكون للمكون من 14 إلى 15 مقعدا في البرلمان، لافتا إلى أن 6 محافظات لدى المكون فيها وجود حضاري وتاريخي من ضمنها البصرة.
وأشار إلى أن هناك مصادرة لإرادة المكون المسيحي من خارج المكون، مؤكدا أن مصادرة إرادة المكون المسيحي من قبل الآخرين أمر غير مقبول.
ولفت إلى أن المسيحيين لا يشاركون في القرار السياسي والأمني والاقتصادي، مبينا أن المكون المسيحي يتكون من 14 طائفة.
وبشأن عقارات المسيحيين قال كنا: أن هناك 36 ألف عقار للمكون المسيحي كانت مستولى عليها في بغداد، لافتا إلى أن عقارات المسيحيين تباع بنصف قيمتها الحقيقية.
ولفت إلى أن مافيات تستقوي ببعض الأحزاب في بغداد تسرق عقارات المسيحيين، مؤكدا أن اللجان التحقيقية تدفع نحو التسويف.
وبين كنا أن هناك نحو 25 محلة في بغداد كان يقطنها المسيحيون.