التخطيط: قدمنا دراسة تتضمن استحداث مدن جديدة

اقتصاد
  • 27-12-2020, 14:58
+A -A

بغداد- واع- محمد الطالبي 
كشفت وزارة التخطيط، اليوم الأحد، عن المبلغ المتبقي من التخصيصات الاستثمارية ضمن شقها الاستثماري في موازنة عام 2021، فيما أشارت إلى أن فكرة العاصمة الإدارية ستنفذ قرب بسماية على مساحة 50 كم مربعا.
وقال المتحدث باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن "التخصيصات الاستثمارية المتبقية لعام 2021 ضمن الموازنة العامة للدولة في شقها الاستثماري، سيتبقى منها مبلغ 8 تريليونات دينار، بعد تسديد مستحقات شركات النفط وغيرها، حيث سيكون لها تأثير على الواقع الاستثماري، ليشهد عام 2021 إنجاز الكثير من المشاريع الخدمية في العديد من المحافظات، مما سيحرك عجلة التنمية من خلال توفير فرص العمل، وكذلك من خلال توفير الخدمات للمواطنين".
وأضاف، أن "الوزارة أكدت عدم وجود أي مشاريع جديدة ضمن موازنة عام 2021، حيث ستكون الأولوية والتركيز على المشاريع المستمرة، التي تتضمن أكثر من 6000 مشروع قيد التنفيذ".
وأشار إلى أن "هنالك مشاريع استراتيجية ضمن الموازنة منها مشروع ميناء الفاو ومشروع قطار بغداد المعلق، وكذلك بناء 1000 مدرسة وهي من مخرجات الاتفاق العراقي الصيني، فضلا عن مشاريع مطاري ذي قار والموصل، ومشاريع ماء البصرة وبابل وبغداد والمثنى"، مؤكداً أن "هذه المشاريع ستمضي، لأنها مشاريع مستمرة، وأدرجت ضمن الموازنة المقبلة". 
وأكد "عدم وجود أي مشاريع جديدة إلا للضرورة القصوى وبموافقة مجلس الوزراء، على أن تستوفي معايير الإدراج التي وضعتها الوزارة".
وأوضح أن "الوزارة شاركت قبل أيام عدة في المؤتمر العربي للإسكان وقدمت دراسة تضمنت استحداث مدن جديدة، ومراكز مدن جديدة إدارية وسكنية، من ضمنها مشروع العاصمة الإدارية على غرار مشروع القاهرة الإدارية".
ولفت إلى أنه "تم الاطلاع على المدينة الإدارية من خلال الزيارة الأخيرة للوفد العراقي برئاسة وزير التخطيط إلى القاهرة".
وبين أن "فكرة مشروع العاصمة الإدارية هي أن ينفذ في المنطقة المقابلة لبسماية على مساحة 50 كم مربعا، وسيستوعب مجموعة من مؤسسات الدولة ضمن الشريط الواصل من نصب الشهيد شرقاً إلى نصب الجندي المجهول غرباً، وهذا من شأنه أن يفك الاختناق الموجود في العاصمة بغداد".