المشاريع النفطية تنجز تصاميم تصنيع خزانات مصافي بيجي

اقتصاد
  • 16-12-2020, 05:54
+A -A

بغداد-واع

انجزت شركة المشاريع النفطية التصاميم التفصيلية والمخططات التصنيعية لخزانات مصافي الصمود بيجي،بينما تواصل تنفيذ مشروع مد أنبوب النفط الخام (42) عقدة الممتد من محطة الضخ الأولى للخط العراقي التركي (IT1) الى محطة سارالو في محافظة كركوك بطول (51) كيلومتر.
وذكر مصدر مسؤول في وزارة النفط لـ”الصباح” تابتعته وكالة الانباء العراقية(واع)قائلا: ان" الشركة انجزت تلك التصاميم والتي تعد الانجاز الأول من نوعه على صعيد القطاع النفطي، مؤكدا بان" هذا المشروع يتضمن تأهيل 16 خزاناً بواقع 9 خزانات من نوع السقف العائم و7 خزانات ذوات السقف الثابت.
واضاف ان "هذه الخطوة الفنية حظيت باهتمام ومتابعة وزير النفط احسان عبد الجبار، فضلاً عن جهود فريق عمل من هيئة التصاميم التابع للشركة التي عملت على اعداد تصاميم لجميع خزانات مصفاة الصمود بقياسات حرجة لم تنفذ سابقاً في القطاع النفطي ولمختلف الانواع والقياسات وبوقت قياسي من دون اللجوء الى اي شركة أجنبية هندسية الأمر الذي يعد تحدياً جديداً تخوضه الشركة في سباق الصناعة النفطية المتطورة". 
وأوضح ان "المخططات اصبحت جاهزة للمصنعين مما يعني اختصار المدة الزمنية التي تطلبها الشركات لاعداد التصاميم والمصادقة عليها والتي عادة تستغرق ما لا يقل عن 6 أشهر، اضافة الى توفير مبالغها التي لا تقل عن 5 بالمئة من مبالغ العقود".
وأكد ان "الشركة بهذا الانجاز تؤكد مواكبتها للتكنولوجيا العالمية الحديثة والمتخصصة في هذه الصناعة لا سيما انها تنافس حالياً كبريات الشركات الأجنبية في شتى التخصصات الفنية والهندسية،"مبينا ان"الشركة وبالدعم الوزاري المستمر تعد من الشركات السباقة الى اعادة تأهيل مصفاة الصمود (بيجي) سابقا متحدية الصعاب ومتجاوزة المعوقات التي خلفتها الحرب ضد عصابات داعش الارهابية".
واشار الى  ان "الملاكات الفنية والهندسية في شركة المشاريع النفطية تواصل تنفيذ مشروع أنبوب النفط الخام (42) عقدة الممتد من محطة الضخ الأولى للخط العراقي التركي (IT1) الى محطة (سارالو) في محافظة كركوك في المقطع المكلف به تشكيل الشركة (هـيئة مشاريـع بغــداد) وبطول (51) كم بهدف انجاز المشروع بوقته المحدد وضمن المواصفات الفنية المعتمدة عالميا.
وبين  ان "الملاكات وعلى الرغم من ان مسار الأنبوب تعترضه الطبيعة الجغرافية الصعبة في منطقة واقعة تحت طائلة الوضع الأمني غير المستقر نسبياً، تمكنت من العمل في منطقة مسار الأنبوب بالتعاون والتنسيق مع القوات المشتركة والشرطة الاتحادية لتأمين سلامة العاملين والاجواء المناسبة لمثل هكذا مشروع.
وتابع ا ان "ملاكات الشركة عمدت ايضا خلال المدة القليلة الماضية الى تقليص مدة انجاز مشروع انبوب الغاز (18) عقدة المغذي لمحطة كهرباء القيارة الغازية من (6) الى (3) اشهر من خلال تشكيلين للشركة لتسليمه ضمن المدة المُعدلة الى الجهة المستفيدة (شركة خطوط الانابيب) وذلك لاهمية هذا المشروع الذي من شأنه تغذية المنطقة الشمالية بالغاز لرفع انتاج الطاقة الكهربائية هناك"