الكاظمي من الفلوجة: الدم الذي سال من أجل الشرف والأرض دم عراقي

سياسية
  • 10-12-2020, 09:29
+A -A

بغداد ـ واع 

أكد رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس،أن الدم الذي سال من اجل الشرف والارض هو دم عراقي.
وقال الكاظمي في كلمته مع القيادات الأمنية والعسكرية ومجموعة من القوات الامنية في مدينة الفلوجة، تلقتها وكالة الانباء العراقية (واع): في مثل هذا اليوم انتزع النصر على عصابات داعش الارهابي بسواعد وايمان وجذور الوطنية العراقية، مبينا ان الانتصار ليس عسكرياً فقط بل انتصار الحضارة أمام التخلف، التقدم أمام الرجعية، الانسانية أمام الوحشية، العراق الواحد الموحد أمام التقسيم.
وشدد، ان "المقاتلين من ضباط ومراتب، في الجيش والشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي والبيشمركة، وكل من قاتل هذا التنظيم الإرهابي صاغوا قلادة النصر وأهدوها الى شعب العراق بتضحياتهم وبطولاتهم".
وتابع رئيس الوزراء، أن النصر المتحقق والدم الذي سال كانا من اجل الشرف والارض، فضلا عن التضحيات التي قدمت بجهود وتضحيات عراقية، مشيرا الى دور الاصدقاء حول العالم.
واوضح، ان مناطق الفلوجة والخالدية والأنبار، حاول داعش اختطافها لكن العراق لايقبل القسمة، وداعش وجد أمامه أبطالاً وصناديد علّموا الإنسانية معنى الكرامة الوطنية.
واضاف، "نفتخر بهذا اليوم العظيم، ونفتخر بهذا الإنجاز الكبير ونفتخر بكم أنتم فخرنا ورمز صمودنا"، متوعدا "لمن يحاول المساس بكرامة العراق أو وحدة أراضيه أو سلامة العراقيين".
واختتم، "مبارك لكم النصر ومبارك للعراقيين أن لهم أبطالا مثلكم أنتم أمل العراق وحراسه بارك الله بكم  والرحمة لشهدائنا الأبرار".