وزير النقل: غداً ستحسم الأمور المالية والفنية الخاصة بميناء الفاو

محلي
  • 9-11-2020, 20:00
+A -A


بغداد - واع
أكد وزير النقل ناصر حسين الشبلي، أن المباحثات مازالت جارية مع الشركة الكورية بشأن ميناء الفاو الكبير، مرجحا حسم الأمور المالية والفنية للمشروع غدا الثلاثاء.
وقال الشبلي لبرنامج "العاشرة" الذي يعرض على قناة العراقية الإخبارية تابعته وكالة الأنباء العراقية (واع)، اليوم الاثنين، إن مشروعي ميناء الفاو والقطار المعلق سينقذان الاقتصاد الوطني من أزمة النفط، لافتا الى أن كاسر الأمواج الغربي لميناء الفاو أنجز بطريقة أفضل من الكاسر الشرقي.
وأضاف: طلبنا من الشركة الكورية بناء 5 أرصفة وقناة، ولا يمكن بناء ميناء الفاو الكبير عبر مشاريع صغيرة، منوها بأن تقارير الجهات المختصة أكدت انتحار مدير الشركة الكورية السابق.
واشار الى أن المدير الجديد للشركة الكورية طالب بزيادة المبالغ المخصصة لميناء الفاو من مليارين و300 مليون إلى مليارين و800 مليون دولار، مبينا أنه بعد المفاوضات قامت الشركة الكورية بتخفيض المبالغ المطلوبة الى مليارين و650 مليون دولار.
وتابع: نحن جادون في هذه الحكومة بإنجاز ميناء الفاو الكبير، ورئيس الوزراء وجّه بإنجاز المشروع بالسرعة الممكنة، لافتا الى أن الشركة الكورية موجودة منذ 7 سنوات وهي من بنت كاسر الأمواج.
وأوضح، أن العقود السابقة غير مقنعة ولا تبني ميناء الفاو الكبير، مؤكدا أن بعض الحكومات السابقة أرادت إعطاء الميناء للاستثمار.
وأشار الى أنه توقف العمل بميناء الفاو الكبير خلال عام 2014، مبينا أنه طالب بشمول المشروع من الاقتراض الداخلي والخارجي.
وبين ان هناك قروضا قدمت من كوريا والصين لاستكمال مشروع ميناء الفاو الكبير، مشيرا الى أن الشركة الكورية أثبتت جدارة في بناء كاسر الأمواج الغربي، ولم تتطرق إلى حصول عمليات ابتزاز لها.
واكد ان التوجه نحو ميناء الفاو أحدث ضغطاً شعبياً كبيراً ، منوها بأن عدم الاستقرار الإداري بالوزارة تسبب بتأخير الكثير من المشاريع.
وتابع: غداً ستحسم الأمور المالية والفنية الخاصة بميناء الفاو، مبينا أنه سيقابل رئيس الوزراء لمناقشة المبالغ المطلوبة للمشروع من قبل الشركة الكورية.
ورجح وزير النقل الانتهاء من توقيع العقد الخاصة بميناء الفاو قبل 15 كانون الأول المقبل، مبينا أن الكثير من الموانئ بالمنطقة ستتضرر عند إنجاز ميناء الفاو، وهذا ما يجعل الكثيرين يعرقلون إنشاء المشروع.