الإعلام الرقمي : إطلاق رخصة الجيل الرابع سيوفر الآلاف من فرص العمل

الاثنين 19 تشرين أول 2020 - 22:01

الإعلام الرقمي : إطلاق رخصة الجيل الرابع سيوفر الآلاف من فرص العمل
بغداد_واع
اكد مركز الإعلام الرقمي، اليوم الاثنين، ان إطلاق رخصة الجيل الرابع سيوفر الآلاف من فرص العمل وينبغي دعمه بالتشريعات القانونية، فيما اشار الى ان اطلاق رخصة الجيل الرابع في العراق ستسرع من وتيرة بناء  الحكومة الالكترونية وتعزز اسس (الاقتصاد الرقمي).
وقال المركز في بيان تلقته وكالة الانباء العراقية  (واع)، ان "العمل بخدمات الجيل الرابع سيكون بمثابة تحولا هاما في المرحلة الحالية ويمنح العراق توافقا مع المعايير اللاسلكية العالمية، كما انه مقدمة واعدة لبيئة الاعمال في البلاد ومن المؤمل ان تكون لها انعكاسات ايجابية على الاقتصاد العراقي الذي يعاني من الكثير من المشاكل"، مشددا على ان "تشغيل هذه التقنية في العراق ستسهم في دعم العديد من الانشطة التجارية والاقتصادية، فضلا عن ظهور انماط جديدة من الاعمال وهو ما يؤدي في النهاية الى خلق الالاف من فرص العمل".
وبين المركز انه "بحسب المؤشرات العالمية فان التطور في البنى التحتية للاتصالات يقابله نمو طردي في القطاعات الاقتصادية، وزيادة في اجمالي الانتاج المحلي وهو تاكيد لقدرة تكنولوجيا الاتصالات على تسهيل التحولات الاقتصادية التي تمر بها الدول ومنها العراق"، مؤكدا ان "التطور يلقي بظلاله على الاقتصاد الرقمي ويؤثر بصورة واضحة على مجالات الشمول المالي المتعددة والحد من الفقر وتحسين الخدمات العامة، فضلا عن تحفيز وانتعاش الاعمال والكثير من الشركات الناشئة التي يتمحور عملها على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالدرجة الاساس".
ودعا المركز، "المؤسسات العراقية الى الاستفادة من خبرات بقية الدول في هذا المجال ودراسة التجارب الناجحة تماشيا مع التطورات الرقمية في العالم، وهو الامر الذي سينعكس ايجابا على مستوى الخدمة المقدمة للمستهلك في نهاية المطاف".
وشدد على "ضرورة ان يسعى مجلس النواب العراقي الى ايجاد التشريعات القانونية التي تتماشى مع هذا التطور، حيث ان التشريعات الجيدة وتوفير ارضية قانونية مناسبة تعتبر حجر الزاوية في نمو الفرص الاستثمارية ضمن القطاع الرقمي"، معتبرا "هذا التحول ضروريا ويجب الاسراع في تفعيله خصوصا ان شبكات الهاتف النقال في العراق قد وصلت الى مراحل باتت عاجزة عن مجاراة الطلب المتزايد على خدمات البيانات في الشبكات الخلوية، حيث ان تقنية الجيل الرابع ستوفر قدرة عالية للشبكة لتحمل المزيد من المستخدمين في وقت واحد".
من الجدير بالذكر  ان مصطلح الجيل الرابع Fourth Generation 4G يشير الى الجيل الرابع من تقنيات الاتصال اللاسلكي، والذي تم توفيره لاول مرة في الولايات المتحدة عام 2010، ويمكن ان يوفر سرعات عالية لخدمات الانترنت تتراوح بين 100 ميغابت في الثانية الى 1 غيغابت في الثانية وفقا للاتحاد الدولي للاتصالات.