قائد عمليات نينوى: عملية تطهير جزيرة كنعوص ستنهي وجود بقايا داعش

الاثنين 19 تشرين أول 2020 - 12:29

 قائد عمليات نينوى: عملية تطهير جزيرة كنعوص ستنهي وجود بقايا داعش

بغداد-واع

أعلنت عمليات نينوى عبور القطعات العسكرية  الضفة الداخلية لجزيرة كنعوص بواسطة الزوارق، فيما أشارت ألى أن العملية سنتهي وجود داعش.
وقال قائد عمليات نينوى اللواء الركن اسماعيل المحلاوي  في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع) ، اليوم الاثنين :إن" لواء القوات الخاصة للجيش العراقي تمكن من العبور بواسطة الزوارق باتجاه الضفة الداخلية لجزيرة كنعوص".
واضاف، أن" الهندسة العسكرية قامت بنصب  جسر عائم تم اكماله بوقت قياسي ،إذ تمكنت القوات من نقل الآليات الثقيلة والقوات الخاصة وشرعت بالتقدم نحو وسط الجزيرة".
وتابع ،أن" القوات بدأت بإزالة أشجار الغابات من الطريق تمهيداً للتقدم ، مؤكداً، أن العملية مستمرة حتى يتم تطهير الجزيرة بالكامل وتجريف جميع الأشجار التي تشكل بيئةً مناسبةً لداعش الإرهابي ."
وأوضح  المحلاوي، أن" جزيرة كنعوص تُعدُّ ممراً للإرهابيين بين جانبي الفرات ودجلة "، مبيناً، أن" هذة العملية ستنهي وجود تلك العصابات".
وشرعت قيادة عمليات نينوى ، اليوم الاثنين ، بعملية أمنية لتطهير جزيرة كنعوص  جنوبي الموصل من عصابات داعش الإرهابية.
وذكر بيان لخلية الإعلام الأمني تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع) ،أن" قطعات قيادة عمليات نينوى من خلال ( فرقتي المشاة 16 و 14 و لواء قوات خاصة ) شرعت بعملية تفتيش في قرية كنعوص للبحث  عن بقايا عصابات داعش الإرهابية"