الأمن النيابية : نتائج متقدمة في ملف اغتيال الناشطين

الاثنين 28 أيلول 2020 - 10:34

 الأمن النيابية : نتائج متقدمة في ملف اغتيال الناشطين

بغداد – واع 

أعلنت لجنة الأمن والدفاع النيابية، اليوم الاثنين، أن القائد العام للقوات المسلحة سيشكل لجاناً للتحقيق بشأن التعدي على البعثات الدبلوماسية، فيما أشارت إلى أن الاجراءات الأخيرة للحكومة جيدة جداً، لبسط الأمن وحماية الناشطين.
وقال رئيس اللجنة محمد رضا لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن "القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي سيشكل لجاناً للتحقيق بشأن التعدي على البعثات الدبلوماسية".
وأضاف، أن "اللجان ستضم  أعضاءً من البرلمان، ومن لجنة الأمن والدفاع تحديداً، للتوصل إلى نتائج جيدة، وسيكون هناك احترام لهيبة الدولة والقوات الأمنية".
وفي سياق منفصل، أوضح أن "اللجنة ووزير الدفاع جمعة عناد، مؤيدان وبشدة لقانون التجنيد الإلزامي"، مبيناً ،أن "القانون موجود في مجلس شورى الدولة، حيث كتبنا عدة كتب لإعادة القانون إلى اللجنة"، مؤكداً "في حال عودة القانون إلى البرلمان، سيصوت عليه".
وفي ما يخص اللجان التحقيقية بشأن اغتيال الناشطين، أشار إلى أن "القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي وصل إلى نتائج متقدمة".
ولفت إلى أن "الإجراءات الأخيرة من قبل الحكومة في بسط الأمن وحماية الناشطين جيدة جداً"، مشدداً على "ضرورة أن يكون تحرير الناشط، من خلال عمل استخباري وأمني ومتابعة".
وكان الناطق باسم رئيس الوزراء أحمد  ملا طلال "عن التوصل لبعض الخيوط لتحديد أشخاص في قضية اغتيال المحلل السياسي هشام الهاشمي.