محافظ المثنى: خطط لتطوير صحراء السماوة وتحويلها إلى مناطق زراعية

السبت 22 آب 2020 - 15:11

محافظ المثنى: خطط لتطوير صحراء السماوة وتحويلها إلى مناطق زراعية
 
المثنى- واع- ناصر الحاج

أكد محافظ المثنى أحمد منفي جودة، اليوم السبت، أن الحكومة المحلية وضعت خططاً لتطوير صحراء السماوة ،وتحويلها إلى مناطق زراعية.
وقال جودة لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن"الحكومة المحلية وفرت مايقارب مليون دونم للعتبة العباسية ،وأيضاً هناك مستثمرون موجودون ،وهناك عقود لأبناء المحافظة في هذه الصحراء"، لافتاً إلى أن"هذه الصحراء هي عبارة عن شريط حدودي ممتد ما بين العراق والسعودية والكويت ،وتبلغ مساحتها (320) كيلومتراً ،ويوجد فيها (18) مليون دونم صالحة للزراعة وللمراعي".
وأشار إلى أن" هناك حالياً ستة مستثمرين ،فضلاً عن أبناء المحافظة ،الذين تم إبرام عقود معهم حسب قانون وزارة الزراعة"، مؤكداً أن"هذه الأراضي في هذه الصحراء صالحة للزراعة ،وفيها مياه جوفية عذبة ،وأيضاً هي منطقة أمينة ومن المناطق المهمة ،وصحرائها جميلة ،ومن الممكن أن تستثمر بشكل جيد".
وفي ما يتعلق بالحقول النفطية المشتركة ،أوضح محافظ المثنى أن"هنالك حقولاً مشتركة مع محافظة ذي قار ،وأن العمل جارٍ حتى الآن على ما يقارب تسع آبار نفطية في الرقعة العاشرة بمنطقة الدراج في حدود مدينة السماوة  وتعمل فيها شركات (باش نفط وليكوئيل وبوهاي الصينية وزيبك)" .
وأضاف أنه"بالنسبة للعمالة الأجنبية ،فإن أبناء المحافظة لهم الأولوية لتكون بديلاً عن العمالة الأجنبية مع الشركات النفطية بدرجة خبير ،والاستغناء عن العمالة الأجنبية ،وهذا الأمر معمول به في الكثير من الدول".