المنافذ تكشف تفاصيل إجراءاتها لجرد ومعالجة البضائع المتكدسة

محلي
  • 17-08-2020, 08:10
+A -A

بغداد – واع – نصار الحاج

كشفت هيأة المنافذ الحدودية، تفاصيل إجراءاتها لجرد ومعالجة البضائع المتكدسة ذات الطابع الكيمياوي في المنافذ البرية والبحرية والجوية.
وقال رئيس الهيأة عمر الوائلي لوكالة الانباء العراقية (واع)، انه "بعد حادثة تفجير مرفأ بيروت وجه رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، باجراء جرد سريع ومعالجة حقيقية للبضائع المتكدسة في المنافذ البرية والبحرية والجوية كافة".
واضاف، ان "الهيأة شرعت بجرد الحاويات في جميع المنافذ"، مبينا ان "العديد من هذه الحاويات موجودة في الموانئ والمطارات وقسم اخر منها في المنافذ البرية".
واوضح، انه "تم تشكيل لجان من قبل مدراء المنافذ وعضوية الدوائر ذات العلاقة، لاجلاء الحاويات وبشكل تدريجي، مؤكدا ان بعض الحاويات تحتاج الى موافقات وتعهدات".
واشار الى ان "هيأة المنافذ والدوائر ذات العلاقة كالموانئ والكمارك والكهرباء والنفط تعمل على سحب هذه الحاويات من المنافذ من اجل تامينها بالكامل".
وكان رئيس هيئة المنافذ الحدودية عمر الوائلي تكد في وقت سابق لوكالة الانباء العراقية (واع)، إن ” الهيئة شرعت بناء على توجيهات رئيس الوزراء بتشكيل لجان من مختلف المنافذ الحدودية برئاسة مدير المنفذ، وعضوية كافة الدوائر الموجودة لكشف كافة الحاويات والبضائع المتكدسة ذات الطابع الكيمياوي.