المشتركة: الجهد الاستخباري أسهم في استقرار مناطق كانت تشهد خروقات كبيرة

الجمعة 07 آب 2020 - 14:41

 المشتركة: الجهد الاستخباري أسهم في استقرار مناطق كانت تشهد خروقات كبيرة
 
بغداد – واع – آمنة السلامي
أكدت قيادة العمليات المشتركة، اليوم الجمعة، أن الجهد الاستخباري أسهم في تحقيق الاستقرار بمناطق كانت تشهد خروقات كبيرة ،فيما أشارت إلى استمرار الضغط على المجاميع الإرهابية والخلايا النائمة لحين تطهير البلاد من تواجدها.
وقال الناطق باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن "العمليات الأمنية التي انطلقت منذ بداية العام الجاري بمراحلها المختلفة، فضلاً عن العمليات الاستباقية المستمرة كان لها الأثر الكبير في تحجيم وإيقاف الهجمات الإرهابية في تلك المناطق، التي كانت تضم العصابات الإرهابية والخلايا النائمة".
وأشار الخفاجي إلى "استمرار الضغط على المجاميع الإرهابية والخلايا النائمة لحين تطهير البلاد من تواجدها"، مؤكداً أن"نجاح العمليات الأمنية، أسهم في تقويض الهجمات الإرهابية، والحدّ من توسعها".
 وأضاف أن"الجهد الاستخباري والأمني والعلاقة القوية بين المواطنين والقوات الأمنية، أسهما بشكل كبير في تحقيق الاستقرار الأمني والاقتصادي لمختلف المناطق التي كانت تشهد خروقات أمنية كبيرة".
وكانت قيادة العمليات المشتركة قد كشفت في وقت سابق، عن استراتيجية جديدة لملاحقة الخلايا الإرهابية مبنية على الأسس الاستخبارية من خلال تفعيل الجهد الاستخباري الأمني لملاحقة الخلايا الإرهابية.