الكاظمي يزور الداخلية ويؤكد: لا نسمح بالضغوطات السياسية عليكم

الأربعاء 05 آب 2020 - 14:09

الكاظمي يزور الداخلية ويؤكد: لا نسمح بالضغوطات السياسية عليكم
بغداد - واع
أكد رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، اليوم الأربعاء، عدم السماح بالضغوطات السياسية من عناصر حزبية واجتماعية على أبطال وزارة الداخلية.
وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أن "رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي أجرى ،اليوم الاربعاء، زيارة الى مقر وزارة الداخلية، وكان في استقباله وزير الداخلية عثمان الغانمي والقيادات الأمنية في الوزارة"، لافتا الى أن "الكاظمي قدم التهاني لمنتسبي وزارة الداخلية بمختلف صنوفهم، والى الأجهزة الأمنية كافة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، معبرا عن تمنياته بالتوفيق والنصر الدائم للقوات الأمنية، سائلا الله المولى القدير أن يرحم الشهداء الأبرار ويشافي الجرحى وينعم على البلد بالأمن والاستقرار".
 واشاد الكاظمي بحسب البيان، بـ"أبطال وزارة الداخلية الذين قدموا التضحيات الجليلة في محاربتهم الإرهاب"، مشدداً على أن "الإصلاح يبدأ أولا من الجيش والشرطة، والفرصة متاحة للعمل وتصحيح الأخطاء من أجل زيادة قدرتها على تأدية مهامها الأمنية بكفاءة عالية".
وبين أن "أمام القوات الأمنية العديد من المهام والتحديات الكبيرة في مواجهة الأرهاب والجريمة، مشددا على رفضه لأية ضغوطات سياسية ومن عناصر حزبية واجتماعية تمارس على المؤسسة الأمنية، وأن واجب الأجهزة الأمنية هو توفير الحماية لجميع العراقيين من دون التدخل في عملها".
 ودعا الكاظمي، "القوات الأمنية الى الالتزام بالمتطلبات الأساسية للعمل الأمني والمتمثلة باحترام مبادئ حقوق الإنسان وبناء جسور الثقة مع المواطن، وفقا لسياقات القانون وأطر العدالة، مشددا في الوقت نفسه على رفض الاعتداء على رجل الأمن الذي يمثل القانون، وأي اعتداء عليه يعد اعتداءً على الدولة ونحن ملزمون بحمايته وحماية عائلته".
 ولفت الى "أهمية تطوير وتفعيل الجهد الاستخباري في عمل وزارة الداخلية، وأن يكون من أولويات عملها، من أجل تدعيم الأمن والاستقرار في البلاد"، مشيرا الى "المهام المرتقبة لوزارة الداخلية والمتمثلة بحماية العملية الانتخابية المقبلة، وتوفير الأجواء الآمنة للمرشحين وللناخبين وضمان إنجاح الممارسة الديمقراطية".