المنافذ: ضبط تلاعب في وصف البضاعة سبّب هدرًا بالمال العام في منفذ طريبيل

محلي
  • 1-08-2020, 20:07
+A -A

بغداد ـ واع
أعلنت هيأة المنافذ الحدودية، اليوم السبت، ضبط تلاعب في وصف بضاعة سبب هدراً بالمال العام في منفذ طريبيل الحدودي.
وقالت الهيأة في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "القوات الأمنية في منفذ طريبيل الحدودي في الأنبار تمكنت من ضبط حاوية حجم 40 قدما محملة بمادة (بوري ماء مختلف الأحجام) المنشأ مصر وبواقع حمولة (17) طنا حسب ما تم ذكره في المعاملة الكمركية تم التلاعب بوصف بضاعتها تهربا من دفع الرسوم الكمركية على وفق الضوابط والتعليمات النافذة، علما أن المعاملة منجزة من قبل مركز كمرك المنفذ الحدودي.
وأضافت أنه "تم ضبط الحاوية خارج الحرم الكمركي عند سيطرة البحث والتحري في الهيأة، بعد تدقيق معاملتها الكمركية ومعاينة البضاعة من قبلهم تبين أن المادة المحملة تحتوي على (بوري بلاستك) بواقع (7 أطنان و500 كغم) وتشكل نصف الحمولة الكلية للبضاعة ويختلف رسمها الكمركي بسعر الطن الواحد 750 دولار عن (بوري ماء مختلف الأحجام) 400 دولار، ورسمت البضاعة على مجمل بوري مختلف الأحجام، وكذلك لم يصرح بها مما سببت هدراً بالمال العام".
وأشارت إلى أنه "تم إحالة ما تم ضبطه وفقا لمحضر أصولي إلى مركز شرطة كمرك طريبيل لغرض عرضه أمام أنظار قاضي التحقيق المختص لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقه وبحق المقصرين المنجزين للمعاملة الكمركية في المنفذ الحدودي".