خلية الأزمة النيابية تصدر 8 قرارات للوقاية من كورونا

الثلاثاء 31 آذار 2020 - 19:01

خلية الأزمة النيابية تصدر 8 قرارات للوقاية من كورونا
بغداد- واع
أصدرت خلية الأزمة النيابية، اليوم الثلاثاء، 8 قرارات للوقاية من تفشي وباء كورونا، فيما قررت استضافة  وزير العمل والشؤون الاجتماعية يوم غد الأربعاء لدراسة إمكانية صرف منح طارئة خلال فترة الحظر للعوائل المتعففة.
وقالت خلية الأزمة النيابية في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع): إنها "عقدت اليوم اجتماعها الخامس برئاسة حسن كريم الكعبي النائب الأول لرئيس مجلس النواب، بحضور رئيس لجنة الأمن والدفاع محمد رضا ال حيدر ورئيس اللجنة المالية هيثم الجبوري، ومقرر اللجنة د. جواد الموسوي، وكامل أعضائها"، لافتة إلى أنه "جرى استضافة عدد من أعضاء مجلس النواب عن محافظة النجف الأشرف لتشخيص أسباب تصاعد الحالات الوبائية لفيروس كورونا في المحافظة ووضع المعالجات العاجلة بصددها". 
وأضافت أن "الكعبي أوعز لجميع أعضاء مجلس النواب باستنفار جهودهم عبر تواجدهم الميداني ضمن رقعهم الجغرافية في بغداد والمحافظات وأن يكونوا جزءاً من خلايا الأزمة في البلاد حتى انتهاء الأزمة، مؤكداً أن الخارطة الوبائية لبعض المحافظات والتصاعد "الخطر" في نسب انتشار الوباء تتطلب صلاحيات أوسع للمحافظين لاتخاذ قرارات حازمة وعاجلة على الصعيدين الأمني والطبي خلال فترة مواجهة كورونا "حصرا"، فضلأ عن دراسة تطبيق الحجر المنزلي خلال الأيام المقبلة فيها، ومعالجة حالة التراخي والاستخفاف بفرض حظر التجوال". 
وتابعت أنه "تم بحث الوضع الوبائي في عموم البلاد ووضع المعالجات المناسبة أزاء الزيادة الحاصلة في نسب حالات الإصابة والوفاة في بغداد والنجف والسليمانية وأربيل، كما جرت مناقشة ضرورة الاستعداد لأسوأ الاحتمالات في المرحلة المقبلة"، مبيناً أنه "جرى خلاله الاتفاق على مجموعة من التوصيات والمقررات الآتية:
١.مطالبة رئيس خلية الأزمة الوزارية بزيادة التخصيصات المالية الطارئة لمحافظة النجف والتي تعد ضمن المستوى الثاني بعد بغداد في عدد الإصابات بوباء كورونا للسيطرة على الفيروس ومنع انتشاره.
٢. مطالبة مجلس الوزراء للإسراع في استكمال إنجاز وتهيئة المستشفى الألماني في محافظة النجف. 
٣. استضافة السيد وزير العمل والشؤون الاجتماعية في اجتماع خلية الأزمة ليوم غد لدراسة إمكانية صرف منح طارئة خلال فترة الحظر للعوائل المتعففة وأصحاب القوت اليومي والدخل المحدود. 
٤. مطالبة الحكومة بتشجيع ودعم الأبطال من الملاكات الصحية والطبية الملامسين والعاملين على مواجهة وباء كورونا عبر منح كتب الترقية المناسبة والمكافئات الشهرية. 
5. مطالبة خلية الأزمة ببغداد ورؤساء خلايا الأزمة في المحافظات بتهيئة الأماكن والمباني البديلة للمستشفيات وتهيئتها كأماكن للحجر الصحي للمصابين والملامسين والوافدين العراقيين. 
6. مطالبة مجلس الوزراء ووزارة المالية للمباشرة بإطلاق رواتب العقود والأجور اليومية واستكمال صرف رواتب موظفي الدولة. 
7. دعوة المحافظات بفتح حساب مالي خاص لكل محافظة، الذي من شأنه تسهيل إيداع المبالغ الطارئة من المركز والجهات المانحة المتبرعة. 
8. دعوة القائد العام للقوات المسلحة لتشديد إجراءات فرض حظر التجوال وزيادة القطعات العسكرية في الأحياء والمدن سيما الموبوءة، مع ضرورة تقديم المبالغ النقدية والسلات الغذائية للعوائل المتعففة وأصحاب الدخل المحدود".