من دون خدمات غوغل.. هواتف هواوي تتأثر بالعقوبات الأميركية

الثلاثاء 10 آذار 2020 - 03:48

من دون خدمات غوغل.. هواتف هواوي تتأثر بالعقوبات الأميركية

متابعة - واع

استطاعت هواوي تخطي عام 2019 بنجاح، حيث تمكنت من إطلاق العديد من الأجهزة قبل بدء الحظر الأميركي في مايو/أيار من العام الماضي، ولكن التساؤل ظل قائما بشأن قدرتها على تحقيق النجاح ذاته عام 2020.

ويبدو أن الشركة تتوقع حدوث انخفاض كبير في في أرباحها، حيث أعلنت عن توقعها انخفاض مبيعات الهواتف الذكية بنسبة تصل إلى 20% عام 2020 بسبب الحظر التجاري الأميركي.

وتقول مصادر مطلعة إن الانخفاض المتوقع يرجع إلى ضعف المبيعات المتوقعة في أوروبا وغيرها من الأسواق الأجنبية، ويفيد موزع معتمد لمبيعات هواوي بأن الشركة تتوقع بيع ما يقرب من 190 مليون هاتف ذكي عام 2020، بعد أن باعت 240 مليونا عام 2019.

هذه الأخبار ليست مفاجئة إذا علمنا أن هواوي أطلقت الكثير من أجهزتها المدعومة من متجر غوغل قبل صدور الحظر التجاري الأميركي في مايو/أيار الماضي، وبالتالي كان بإمكانها الاعتماد على هذه الأجهزة عندما فرض الحظر، مما أبقى المستهلكين الأجانب وشركاء التجزئة سعداء.

لكن عام 2020، سيشهد إطلاق أجهزة جديدة من دون دعم خدمات متجر غوغل، إذا ظل الوضع على حاله طوال عام 2020.

وتعمل هواوي على تشغيل منصة خدمات هواوي للموبايل(Huawei Mobile Services) على الأجهزة -وهي متجر تطبيقات خاص بهواوي- لذا فليس من المستغرب أن تتوقع تراجع المبيعات، حيث إنها ستكون مضطرة لشحن أجهزة جديدة دون خدمات غوغل وهو ما لا يحبذه المشتري الأجنبي.

ومع وجود علامات تجارية منافسة مثل سامسونغ وشياومي وأوبو التي تتلقى دعما من غوغل، فمن الواضح أن هواوي لن تكون في المقدمة مثل السنوات السابقة.

وستكون كل الأنظار متجهة لإطلاق سلسلة هواتف "بي 40" (P40) من هواوي في 26 مارس/آذار، والتي ستكون الأولى من نوعها التي لن تحظى بدعم غوغل.