المالية النيابية: مخرجات للمشاريع المتلكئة وملف البطاقة التموينية

الاثنين 02 آذار 2020 - 12:35

المالية النيابية: مخرجات للمشاريع المتلكئة وملف البطاقة التموينية
بغداد – واع
 أعلنت اللجنة المالية النيابية، اليوم الاثنين، عن مخرجات للمشاريع المتلكئة وملف البطاقة التموينية.
ودعا عضو اللجنة المالية حنين القدو في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إلى "الإسراع بتشكيل الحكومة، من أجل دراسة الموازنة وإرسالها إلى هيأة الرئاسة ومن ثم إلى اللجنة المالية لبحث مخرجات مالية لبعض المشاريع المتلكئة، فضلاً عن موضوع الجانب التشغيلي وخاصة الرواتب والتزامات الحكومة تجاه الكثير من المصاريف الحاكمة مثل البطاقة التموينية والنفط والغاز".
وأضاف القدو إن "عجز الموازنة وصل إلى ما يقارب 50 ترليون دينار، وهذه الأرقام تخمينية وليست أرقاماً حقيقية"، مبيناً أنه "بالإمكان تغطية عجز الموازنة أو التقليل منها من خلال إيجاد مصادر تمويل داخلي".
وأكد الأمين العام لمجلس الوزراء حميد الغزي، يوم الجمعة الماضي، أن مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية 2020، مازال في وزارة المالية.
وقال الغزي في تصريح مقتضب لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "الموازنة العامة لم يتم التصويت عليها لغاية الآن في وزارة المالية ولم ترسل إلى مجلس النواب".
فيما أبلغ مصدر مسؤول في وزارة المالية مراسلنا، بأن تجميد العلاوات والترفيعات في جميع مفاصل الدولة، مازال مجرد رأي قيد الدراسة. 
وكشفت وثيقة تلقتها (واع)، عن أن وزارة المالية، خاطبت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، لغرض إصدار قرار من مجلس الوزراء، بتجميد العلاوات والترفيعات في جميع مفاصل الدولة، فضلاً عن عدّ إصدار أي جهة بالتعاقد أو الأجراء اليومين والطوعيين إجراءً باطلاً، والتوقف عن ترويج أي معاملة فصل سياسي أو مفسوخة عقودهم.