الدفاع: مهمة الناتو مقتصرة على التدريب

السبت 15 شباط 2020 - 11:31

الدفاع: مهمة الناتو مقتصرة على التدريب

بغداد- واع

أكدت وزارة الدفاع، اليوم السبت، أن عمل بعثة حلف الناتو في العراق مقتصر على التدريب فقط.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع العميد يحيى رسول لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن "هنالك فرق بين التحالف الدولي وحلف الناتو فالحلف مهمته هي تطوير وتدريب القطعات العسكرية ولدينا مذكرات تفاهم في مجال التدريب واستكمال قدرات القوات المسلحة". 

وأضاف أن "العراق يمتلك مؤسسات تدريبية كبيرة ولا ضير في تطوير القدرات العسكرية لاسيما وأن المعارك  أصبحت تستخدم فيها التكلنوجيا".

وعن عمليات أبطال العراق أكد رسول أن "جميع القطعات المشاركة في العمليات هي قوات عراقية ولا وجود للتحالف الدولي وهنالك تنسيق عالٍ بين جميع القيادات".

وأشار إلى أن "الحدود السورية - العراقية تشهد يومياً عمليات نوعية ضد الإرهاب الداعشي بغطاء جوي عراقي، لافتاً إلى أن "العراق يمتلك طائرات مسيرة وكاميرات حرارية واستطلاع وجهد استخبارتي كبير كون المعارك مع ما تبقى من الإرهاب هي معارك استخبارتية".

وفي وقت سابق، أعلن المتحدث العسكري باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء عبد الكريم خلف، تشكيل وفدين عراقيين للتفاوض مع حلف الناتو لإيجاد نافذة جديدة للتعاون.

وقال خلف في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن"الحكومة العراقية لديها خيارات عديدة لتحديد شكل العلاقة مع حلف الناتو"، مبيناً أن"هذه الخيارات ما زالت قيد النقاش والمحادثات ،لأنها ترتبط مع دول عديدة داخل التحالف وليست دولة واحدة".

وأشار خلف الى أن"العراق لديه تعاون مع فرنسا وكندا وبريطانيا وحتى الولايات المتحدة بقضايا التدريب"، مؤكداً أن"أفضل طريقة للتعاون ،التي تلبي احتياجات وزارة الدفاع العراقية هي من سيتم اختيارها."

وأوضح أن"البرنامج الموجود مع حلف الناتو منذ العام 2012 ما زال مستمراً، لكن العراق يرغب بايجاد نافذة جديدة تكون شكلاً من أشكال العلاقة الجديدة مع حلف الناتو".

وبين خلف أنه"من ضمن الخيارات إعادة شكل العلاقة مع منظومة التحالف ،لأن معظم الدول هي في تحالف الناتو"، لافتاً الى أن"الحكومة شكلت وفدين ،أحدهما برئاسة وزير المالية ،باعتبار أنه كان متواجداً في مؤتمر دافوس ،وحضر اللقاءات مع قادة دول الناتو، لكي يستكمل هذه الحوارات مع وزارة الدفاع وأجهزة الاستخبارات".

وتابع أن"الوفد الثاني برئاسة مستشار الأمن الوطني رئيس هيأة الحشد الشعبي فالح الفياض"، مؤكدأ أن"الحوارات ما زالت مستمرة ،وجزء منها يخص التدريب ومواضيع أخرى بشأن التعاون".

وشدد أن"العراق يبحث عن آليّة تعاون جديدة ،تعمل وفق شراكة يحترمها الجميع وتحترم سيادة العراق ،والقرار يكون بيد القيادة العراقية".