سكرتير القائد العام: جسر الجمهورية سيبقى مغلقاً لحين إكمال الحوار مع المتظاهرين

الأربعاء 12 شباط 2020 - 12:09

سكرتير القائد العام: جسر الجمهورية سيبقى مغلقاً لحين إكمال الحوار مع المتظاهرين
بغداد – واع 
أكد سكرتير القائد العام للقوات المسلحة الفريق الركن محمد البياتي،اليوم الأربعاء، أن جسر الجمهورية سيبقى مغلقاً لحين إكمال الحوار مع المتظاهرين.
وقال البياتي لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن"جسر الجمهورية سيفتح بناء على طلب المتظاهرين السلميين بعد تبادل لغة الحوار مع القيادات الأمنية"،مبيناً أن"جسر الجمهورية المنفذ المباشر الذي يربط بساحة التحرير واستمرار إغلاقه هو إجراء لحماية المتظاهرين". 
وأشار الى البياتي أن" افتتاح جسر السنك تم من خلال الحوار البناء بين القوات الأمنية والمتظاهرين بعد مدة من الاغلاق"، مشدد على "ضرورة عدم إغلاق الجسور والطرق أمام المواطنين".
وتابع أن"القوات الأمنية لم تقيد المتظاهرين واستمعت لهم وأن القطوعات كانت لحمايتهم وحماية المواطن"، مشيراً الى أن"البرنامج الحكومي تضمن رفع القطعات ،التي تمت بالتفاعل مع المواطنين ،الذين باتوا سنداً للأجهزة الأمنية".
وأكد البياتي أن"الجسور ستبقى مفتوحة أمام حركة العجلات والمواطنين لمدة 24 ساعة ولن تغلق في أيام الجمعة والعطل إلا إذا لم يكن هناك مانع لذلك".
وكانت قيادة عمليات بغداد،اليوم الأربعاء،عن اعلنت اتخاذ إجراءات قانونية بحق من يمارس وسائل العنف وقطع الطرق.
وذكر بيان لقيادة عمليات بغداد تلقته وكالة الأنباء العراقية(واع)،أنها"ستتخذ الإجراءات القانونية وفق القوانين النافذة ،بحق من يمارس وسائل العنف والحرق وقطع الطرق ،التي تهدد مصالح الناس ووظائف المجتمع كافة،مبيناً أنه"تم تحديد منطقة التظاهر داخل ساحة التحرير ،بالتعاون مع المتظاهرين السلميين ،ونهيب بأبنائنا المتظاهرين السلميين بعدم الاندفاع خارج ساحة التظاهرالمحددة والمؤمنة ،ونشكر جميع الجهود التي بذلها المتظاهرون السلميون بالتعاون والتنسيق مع القوات الأمنية". 
وأضاف أنه"تم افتتاح جسر السنك والخلاني وشارع الرشيد بإتجاه شارع أبي نؤاس وساحة الوثبة والشوارع المحيطة بها ،بجهود مشتركة من قيادة عمليات بغداد وأمانة بغداد والمتظاهرين السلميين ،مشيراً الى أنه"رُفعت الكتل الكونكريتية كافة ونُظفت الشوارع وعادت الحياة الى طبيعتها وحركة العجلات والمواطنين ".