الكعبي: عصابات مكافحة الدوام وداعش وجهان لعملة واحدة

الاثنين 10 شباط 2020 - 20:39

الكعبي: عصابات مكافحة الدوام وداعش وجهان لعملة واحدة
بغداد - وع
استنكر النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي بأشد العبارات، إغلاق عدد من الجامعات بمحافظة ذي قار من قبل ما يسمى بفريق مكافحة الدوام واعتداءاتهم المتكررة على طلبة الكليات، فيما طالب القوات الأمنية بمختلف صنوفها للتحرك الفوري لاعتقال هذه العصابات ووضع حد لهذا الاستهتار والفلتان الحاصل. 
 
وأكد الكعبي في بيان تلقته وكالة الانباء العراقية(واع)، اليوم الاثنين، أن "عصابات بما يسمى مكافحة الدوام وصلوا لمرحلة لا يمكن السكوت أو التغاضي عنها مطلقاً، فهم والإرهاب المتمثل بداعش باتوا وجهين لعملة واحدة بعد إصرارهم ومحاولاتهم الخبيثة لتجهيل المجتمع و منع نشر التعليم و الثقافة، داعياً شيوخ العشائر الأصيلة لأخذ دورهم في التعاون مع القوات الأمنية في التصدي لكل مظاهر الترويع والترهيب والتخريب والحرق والتعدي على طلبة وطالبات الجامعات". 
 
وأبدى الكعبي أسفه لتواجد هذه العصابات المنفلتة وسط محافظة ذي قار مهد الحضارات و مدينة العلم والادباء والشعراء والثقافة والمثقفين والفنانيين والاطباء، مشدداً أن "ما حدث اليوم لا يمكن ان يمر دون معاقبة الفاعلين فورا".